مقتل إعلامي إيراني في إعتداء مسلح بإسطنبول

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
اغتيال اعلامي ايراني معارض في تركيا

قتل مؤسس ومدير شبكة "جم تي في" التلفزيونية سعيد كريميان عقب خروجه أمس السبت من مكتبه بإسطنبول.

وكان الإعلامي الإيراني يستقل سيارة بصحبة شريكه، كويتي الجنسية، في منطقة مسلك في الجانب الأوروبي من المدينة التركية، عندما اعترضت سيارة رباعية الدفع طريقهما، وترجل المهاجمون من سيارتهم وفتحوا النار عليهما.

وأفادت الشرطة التركية بأن السيارة التي استخدمها المهاجمون في ما يشتبه بأنه عملية اغتيال وجدت محروقة في وقت لاحق.

مصدر الصورة SAEED KARIMIAN
Image caption حكم على كريميان غيابيا في طهران بالسجن لمدة 6 سنوات بتهمة "نشر دعايا مضادة ضد إيران"

ولاذ المهاجمون بالفرار، وفق تقرير لوكالة دوغان التركية.

وكان كريميان حكم عليه غيابيا في طهران بالسجن لمدة 6 سنوات بتهمة "نشر دعايا مضادة ضد إيران.

وأطلقت مجموعة شبكات "جم تي وي" عام 2006، وتضم 17 قناة تلفزيونية تعمل على إنتاج الأفلام والمسلسلات باللغات الفارسية والكردية والأذرية والعربية.

ويمارس كريميان أنشطة مختلفة منذ أكثر من 10 سنوات، ومنها انطلق إلى العمل الإعلامي مع إطلاق قناة "جم" في لندن ثم تركيا وماليزيا، وكان يعيش في تركيا طيلة السنوات الماضية.

مصدر الصورة AFP

المزيد حول هذه القصة