قوات سوريا الديمقراطية تدعو السوريين في "الدولة الاسلامية" الى الاستسلام

مقاتلون الأكراد من وحدات حماية الشعب الكردي مصدر الصورة Getty Images
Image caption يعد المقاتلون الأكراد من وحدات حماية الشعب الكردي العماد الأساسي لقوات سوريا الديمقراطية

طالبت قوات "سوريا الديمقراطية"، المدعومة من الولايات المتحدة، المسلحين السوريين في تنظيم الدولة الإسلامية بتسليم أنفسهم خلال الأيام العشرة المقبلة، من للنجاة بأرواحهم و"حماية" حياة عائلاتهم، في محافظة الرقة شمالي سوريا.

وقالت القيادة العامة لعملية "غضب الفرات"، التي تشنها قوات سوريا الديمقراطية، في بيان صدر يوم الإثنين: "ندعو جميع الشباب السوريين، الذين انضموا لصفوف عصابة داعش، إلى الاستستلام في نقاط التفتيش العسكرية لقواتنا، خلال الأيام العشرة المقبلة".

ونُشر بيان قوات سوريا الديمقراطية، وعمادها الأساسي مقاتلون أكراد، في أغلب وسائل الإعلام الكردية المؤيدة لها.

وأضاف البيان: "هذه فرصة لأعضاء تنظيم داعش من السوريين لإنقاذ أرواحهم وأرواح عائلاتهم. سنفعل ما في وسعنا من أجل مساعدتهم إذا ما سلموا أنفسهم".

وخاطب البيان "الشباب السوريين" في صفوف تنظيم الدولة، ولم يشر إلى المقاتلين الأجانب في التنظيم.

في غضون ذلك، قالت قناة كردسات، وهي قناة كردية عراقية يملكها حزب الاتحاد الوطني الكردستاني المؤيد أيضا لقوات سوريا الديمقراطية، يوم الثلاثاء إن مناشدة قوات سوريا الديمقراطية جاءت بناء على طلب زعماء عشائر محلية وموافقة مجلس سوريا الديمقراطي.

ويعد مجلس سوريا الديمقراطي، وهو علماني التوجه ويقوده الأكراد، الذراع السياسي لقوات سوريا الديمقراطية في شمال سوريا وفي الخارج.

المزيد حول هذه القصة