إلغاء حكم بحبس روائي مصري متهم بـ"خدش الحياء"

إلغاء حكم بحبس الروائي المصري أحمد ناجي بتهمة "خدش الحياء" مصدر الصورة Youtube
Image caption محكمة النقض قضت في حكم سابق بوقف تنفيذ حكم الحبس الصادر ضد ناجي

قررت محكمة النقض المصرية إلغاء حكم بحبس الروائي أحمد ناجي عامين بتهمة خدش الحياء، وأمرت بإعادة محاكمته.

وقبلت المحكمة طعنا تقدم به ناجي، الذي قضى في السجن نحو عام، قبل أن يُطلق سراحه في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وأثارت قضية ناجي، الذي عمل صحفيا بجريدة أخبار الأدب المملوكة للدولة، جدلا حول حرية الصحافة في مصر.

وكانت محكمة النقض ذاتها قضت بوقف تنفيذ الحكم ضد ناجي في القضية ذاتها في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وأثار الحكم الأولي ضد ناجي، الذي صدر في فبراير/ شباط عام 2016، حملة انتقادات واسعة، ووجه 120 من الفنانين والصحفيين الدوليين حينها نداء لتبرئة ساحته.

وكان ناجي قد أدين بتهمة خدش الحياء إثر نشر فصل من روايته بعنوان "استخدام الحياة" في جريدة أخبار الأدب، وقضت المحكمة بسجنه عامين.

وبعد أن نشر ناجي روايته، تقدم قارئ بشكوى من احتواء هذا الفصل على "خدش للحياء العام بما حواه من جنس وتعاط للمخدرات".

وفي يناير/ كانون الثاني ، قضت محكمة أخرى ببراءة ناجي، وذلك في أولى درجات التقاضي بحسب النظام المصري.

لكن النيابة العامة استأنفت ضد الحكم، لتحكم محكمة الاستئناف، وهي ثاني درجات التقاضي، بحبسه عامين.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة