احتجاجات المغرب: آلاف المتظاهرين يطالبون بإطلاق سراح ناصر الزفزافي

المتظاهرون في الحسيمة رفعوا صورة الزفزافي مصدر الصورة AFP
Image caption المتظاهرون في الحسيمة رفعوا صورة الزفزافي

تظاهر آلاف الأشخاص في مدينة الحسيمة الواقعة شمالي المغرب، مطالبين بإطلاق سراح ناشط بارز.

وتفيد تقارير بأن شرطة مكافحة الشغب واجهت المحتجين بشدة، ثم تراجعت بعد ذلك.

وقد احتشد المحتجون بعد القبض على ناصر الزفزافي يوم الاثنين واتهامه بتهديد الأمن القومي.

ونظم الزفزافي حركة احتجاج مازالت تتواصل منذ أشهر ضد البطالة والفساد.

ومازالت المظاهرات مستمرة في المغرب منذ مقتل بائع سمك في الحسيمة في شهر أكتوبر/تشرين الأول.

وتفيد وكالة فرانس برس بأن المحتجين، الذين يهتفون "كلنا ناصر الزفزافي"، ملأوا الشوارع في الحسيمة مساء الثلاثاء، وانتشرت شرطة مكافحة الشغب في الميدان لوقف تقدمهم.

مصدر الصورة AFP
Image caption ناصر الزفزافي قبض عليه يوم الاثنين

وأعقب ذلك مواجهات بين المتظاهرين والشرطة، ولكن الشرطة تراجعت دون وقوع أي حوادث.

وشهدت الدار البيضاء والعاصمة الرباط مسيرات احتجاج، بحسب وكالة فرانس برس.

وكان موت بائع السمك، محسن فكري، الذي سحقته حتى الموت شاحنة قمامة وهو يحاول إنقاذ ما في حوزته من أسماك بعد أن صادرته الشرطة، هو الذي أثار احتجاجات كبيرة في أكتوبر/تشرين الأول.

وخرج آلاف المحتجين إلى الشوارع متهمين الحكومة بالفساد، وإساءة استخدام السلطة، والظلم.

وقد قورن موت فكري بموت محمد بوعزيزي بائع الفواكه في تونس في 2010 الذي أدي فيما بعد إلى إشعال شرارة انتفاضات ما عرف بالربيع العربي.

المزيد حول هذه القصة