منظمات إغاثة: وباء الكوليرا يصيب 300 ألف في اليمن

مصدر الصورة EPA
Image caption المستشفيات لم تعد قادرة على استيعاب تدفق العدد الكبير من المصابين بالكوليرا

بلغ عدد المصابين بوباء الكوليرا في اليمن 300 ألف شخص، بحسب منظمات إغاثة دولية.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن البلاد تسجل 7 آلاف حالة مشتبه في إصابتها يوميا.

وساعد على انتشار الوباء في البلاد الحرب بين حكومة الرئيس، عبد ربه منصور هادي، المعترف بها دوليا، والحوثيين.

فقد دمرت المعارك بين الطرفين البنى التحتية والمنشآت الصحية، وأدت إلى ندرة المياه الصالحة للشرب والغذاء، وهو ما وفر مناخا مناسبا لتفشي الوباء.

ولم تعد المستشفيات قادرة على استقبال المصابين أو تقديم العلاج لندرة الأدوية والمعدات الصحية المطلوبة.

ويخشى العاملون في مجال الإغاثة من انهيار النظام الصحي في اليمن تماما إذا استمرت الظروف على ما هي عليه.

وخلال أكثر من عامين من القتال بين الحوثيين المدعومين من إيران والقوات الحكومية المدعومة من السعودية توقف أكثر من 50 في المئة من المنشآت الطبية باليمن عن العمل.

وأدى الصراع إلى مقتل أكثر من 8 آلاف شخص وإصابة 40 ألفا آخرين، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

المزيد حول هذه القصة