الملك سلمان يأمر بالقبض على أمير أساء في مقاطع فيديو لأفراد جسديا ولفظيا

مصدر الصورة AFP/Getty Images
Image caption الأمر الملكي طلب بإيداع الأمير الشاب السجن هو ومن معه

قبضت السلطات في السعودية على أمير ينتمي للأسرة المالكة للاشتباه بضلوعه في إساءة جسدية ولفظية لعدد من الأشخاص سجلت في لقطات فيديو.

وأمر العاهل السعودي، الملك سلمان، بالقبض الفوري على الأمير سعود بن عبد العزيز بن مساعد بن سعود عقب نشر مقاطع الفيديو وانتشارها على الإنترنت، بحيث أصبحت من بين الموضوعات الأكثر مشاهدة في العالم العربي.

وتظهر المقاطع الأمير الشاب، الذي يرتدي ثوبا أسودا، وشعره أسود طويل، وهو يعتدي على شخص آخر بالضرب بيده و بعصي ... وفي مقطع آخر يظهر الأمير وهو يعتدي على عدد آخر من الأفراد، ويشتمهم بعبارات بذيئة، ومن بينهم نساء، بينما تسيل دماء من رأس أحدهم بعد تعرضه للضرب.

وقد سربت تلك المقاطع وشارك سعوديون في نشرها على الإنترنت.

ونص أمر الملك سلمان على إيداع الأمير سعود السجن - بحسب ما ذكرته وسائل إعلام سعودية - "هو وجميع الذين ظهروا معه في المقاطع المشينة، لما فيها من تجاوزات وانتهاكات تستوجب العقوبة".

وطلب كذلك "بالتحقيق معهم في كل الجنايات التي ارتكبوها، وسماع شهادات المتضررين والمعتدى عليهم لإنصافهم وحفظ حقوقهم".

وأكد أمر الملك سلمان على وجوب اتخاذ الإجراءات اللازمة التي تمنع الإكراه والإساءة إلى الآخرين بغض النظر عن موقع الشخص الذي يرتكبها.

وطلب العاهل السعودي "بعدم الإفراج عن أي فرد منهم" حتى يصدر عليهم الحكم المناسب، مشددا على "رصد أي مخالفات أو تجاوزات أو تعديات تستغل المكانة أو النفوذ، أو تتجاوز الأنظمة والضوابط، والإبلاغ عنها للقبض على القائمين بها، وتحويلهم إلى المحاكمة مباشرة".

وعقب انتشار مقاطع الفيديو، انتشر هاشتاغ#أمير_يعتدي_على_مواطنين، واجتذب عددا من المغردين على موقع تويتر. وانهالت تغريدات على الموقع طالب بعضها - بحسب ما نقلته وسائل إعلام سعودية - باستباحة دم الأمير.

المزيد حول هذه القصة