طلقات تحذيرية من سفينة أمريكية على زورق إيراني في الخليج

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
بالفيديو: طلقات تحذيرية من سفينة أمريكية على زورق إيراني في الخليج

أطلقت سفينة تابعة للبحرية الأمريكية طلقات تحذيرية تجاه زورق إيراني قرب شمالي منطقة الخليج بعد أن اقترب الزورق إلى نحو 137 مترا من السفينة، بحسب ما قاله مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول اشترط عدم الكشف عن هويته قوله إن السفينة (يو إس إس ثاندربولت) أطلقت طلقات تحذيرية على زورق إيراني كان يسير بسرعة عالية، بعد تجاهله نداءات الراديو وصافرة السفينة.

ووقعت الحادثة حوالي الساعة الثالثة صباحا، بحسب التوقيت المحلي، الثانية عشرة بحسب توقيت غرينتش.

وقد توقف الزورق الإيراني عقب إطلاق الطلقات التحذيرية، ثم واصلت السفينة الأمريكية السير بعد ذلك.

وكانت السفينة الأمريكية بصحبة عدد من زوارق الحراسة الأمريكية.

وأضاف المسؤول الأمريكي أن الزورق الإيراني فيما يبدو تابع للحرس الثوري الإيراني.

ويعد الحرس الثوري الإيراني القوة شبه العسكرية التي تستجيب مباشرة لأوامر المرشد الأعلى للجمهورية.

وكان العداء المتبادل بين الولايات المتحدة وإيران، والذي استمر سنوات، خفت حدته بعد رفع واشنطن العام الماضي للعقوبات التي فرضتها على طهران كجزء من الاتفاق للحد من طموحات إيران النووية.

ولكن لاتزال الاختلافات بينهما باقية بسبب برنامج إيران للصواريخ الذاتية الدفع، الباليستية، والصراع في سوريا والعراق.

وأعلنت إدارة الرئيس دونالد ترامب في الفترة الأخيرة أن إيران ملتزمة ببنود الاتفاق النووي الذي وقعته مع القوى الكبرى، لكنها حذرت من أن طهران لا تتبع روح الاتفاق وأن واشنطن سوف تنظر في السبل التي تعززه.

وقد تعهد ترامب خلال حملته الرئاسية في سبتمبر/أيلول الماضي بإطلاق البحرية الأمريكية النار على أي زوارق إيرانية تضايقها.

وتحدث هذه الحوادث أحيانا بين القطع البحرية الأمريكية والإيرانية، وكان آخرها في يناير/كانون الثاني عندما أطلقت مدمرة تابعة للبحرية الأمريكية ثلاث طلقات تحذيرية على أربعة زوارق إيرانية سريعة قرب مضيق هرمز، بعد اقترابها بسرعة عالية وتجاهلها للطلبات المتوالية بتخفيض سرعتها.

المزيد حول هذه القصة