اردوغان: اسرائيل تحاول الاستحواذ على الأقصى بحجة الارهاب

مصدر الصورة AFP
Image caption قال الرئيس التركي إن اسرائيل تحاول الاستحواذ على الأقصى من ايدي المسلمين بحجة محاربة الارهاب

حث الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في خطاب القاه يوم الثلاثاء المسلمين كافة على زيارة القدس وحمايتها، وذلك عقب اعمال العنف التي اندلعت في المدينة إثر قيام اسرائيل بنصب بوابات الكترونية للتحري عن المعادن (ازالتها لاحقا) عند مداخل الحرم القدسي.

وقال الرئيس اردوغان في الخطاب الذي القاه امام نواب حزبه، حزب العدالة والتنمية، في العاصمة أنقره "أوجه من هذا المكان نداءا الى كل المسلمين: على كل من لديه الامكانية ان يزور القدس والمسجد الأقصى. هلموا لنحمي جميعا القدس".

وكانت الحكومة الاسرائيلية قررت نصب البوابات المذكورة عقب هجوم وقع في الرابع عشر من الشهر الحالي أسفر عن مقتل رجلي شرطة اسرائيليين.

ولكن الفلسطينيين اعتبروا الاجراء الاسرائيلي محاولة لبسط السيطرة الاسرائيلية على الحرم القدسي، مما ادى الى اندلاع احتجاجات عنيفة.

وقال أردوغان في خطابه "إنهم يحاولون الاستحواذ على المسجد (الأقصى) من أيدي المسلمين بحجة محاربة الارهاب. ليس هناك من تفسير آخر".

وأضاف الرئيس التركي أن شرعية اسرائيل تستند اساسا على مدى الاحترام الذي تبديه للفلسطينيين وحقوقهم.

كما هاجم الهجمات التي تعرض لها مؤخرا كنيس يهودي في تركيا، وذلك في اشارة الى قيام جماعة قومية متطرفة بقذف كنيس في اسطنبول بالحجارة في الاسبوع الماضي.

وقال "ليس من المقبول مهاجمة دور العبادة اليهودية هنا لأن شيئا ما حدث في الأقصى. هذه الاعمال ليست من ديننا ولا يمكن السماح بها".

وقال الرئيس التركي إنه تحدث الى نظيره الاسرائيلي روفين ريفلين وقال له إن لا ينبغي ان يعامل المسلمون المتوجهون الى الأقصى كارهابيين، مضيفا "نحن ايضا لا نقبل ان يعامل اليهود الذين يقصدون دور عبادتهم كارهابيين".

المزيد حول هذه القصة