القوات العراقية تخترق دفاعات "الدولة الاسلامية" وتصل إلى مركز تلعفر

مقاتلون من قوات الحشد الشعبي في العراق يشاركون في عملية تحرير المدينة مصدر الصورة AFP

أعلن الجيش العراقي أن قواته اخترقت دفاعات تنظيم "الدولة الإسلامية" داخل مدينة تلعفر يوم الجمعة ووصلت إلى وسط الحي القديم بالمدينة والقلعة القديمة في مركز المدينة.

وجاء في بيان للجيش إن "قوات مكافحة الإرهاب حررت حي الطليعة وحي النداء" في شمال المدينة في اليوم السادس من الهجوم .

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد أعلن يوم الاحد الماضي عن بدء الهجوم على تلعفر بعد شهر من إعلانه تحرير مدينة الموصل.

وتشير التقديرات إلى ان عدد مقاتلي التنظيم في المدينة يقارب الألفين، بينهم عدد كبير من الأجانب، بينما يتراوح عدد المدنيين الباقين فيها ما بين 10 الى 4 الف شخص.

وتقع تلعفر على طريق إمداد استراتيجي على بعد 55 كليومترا غربي الموصل، و 150 كيلومترا غرب الحدود السورية، وقد كانت الإثنية التركمانية هي الغالبة بين سكان تلعفر إذ بلغ تعدادهم نحو مئتي ألف نسمة، وذلك قبل سقوطها بأيدي التنظيم.

المزيد حول هذه القصة