مقتل نائب أمير منطقة عسير في تحطم مروحية جنوبي السعودية

مروحية سعودية مصدر الصورة Getty Images

أفادت وسائل إعلام سعودية رسمية بمقتل أمير سعودي ومسؤولين بارزين في حادث تحطم مروحية بمنطقة عسير على الحدود الجنوبية مع اليمن.

وأعلنت قناة الإخبارية "عن وفاة الأمير منصور بن مقرن، نائب أمير عسير" بعد تحطم مروحية كانت تقل عددا من المسؤولين.

ولم يعرف بعد السبب وراء تحطم الطائرة.

والأمير منصور هو ابن ولي العهد السابق الأمير مقرن بن عبد العزيز الذي أعفي من منصبه في أبريل / نيسان 2015.

وبحسب وكالة الأنباء الرسمية (واس)، فإن الأمير منصور كان في جولة "تفقدية دورية...لعدد من المشاريع الساحلية غرب مدينة أبها".

وأضافت الوكالة أنه "فقد الاتصال بالطائرة في محيط محمية ريدة"، وذلك قبل العثور على حطامها.

وتقع عسير قرب الحدود مع اليمن حيث تقود المملكة تحالفا عسكريا ضد جماعة الحوثيين.

"اعتراض صاروخ باليستي"

وأعلنت السلطات في السعودية عن اعتراض صاروخ باليستي أطلق من الأراضي اليمنية السبت، وذلك بعدما سُمع دوي انفجار شديد بالقرب من مطار الملك خالد الدولي بالرياض.

كما كشفت الأحد عن مكافآت مالية بملايين الدولارات لمن يدلي بمعلومات عن قادة جماعة الحوثيين، من بينها مكافأة 30 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن عبد الملك الحوثي.

ويشهد اليمن دمارا واسعا من جراء الحرب الدائرة بين القوات الموالية لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، المعترف بها دوليا، والقوات الموالية لجماعة الحوثيين.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا ضد الحوثيين وأنصار الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في اليمن منذ عام 2015.

وفشلت محادثات برعاية الأمم المتحدة في إيقاف شلال الدماء في اليمن، الذي أودى بحياة ما يربو على ثمانية آلاف شخص وأدى إلى إصابة 50 ألفا آخرين منذ بداية الحملة العسكرية بقيادة السعودية، حسب تقديرات دولية.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة