نقل رجل الدين الشيعي البارز بالبحرين عيسى قاسم إلى "المستشفى في حالة حرجة"

أسرة الشيخ قاسم رفضت عرض الحكومة نقله إلى المستشفى خشية من احتجازه مصدر الصورة Reuters
Image caption أسرة الشيخ قاسم رفضت عرض الحكومة نقله إلى المستشفى خشية من احتجازه

تفيد تقارير من البحرين بنقل أبرز رجال الدين الشيعة هناك إلى المستشفى في حالة حرجة.

وقالت جماعات لحقوق الإنسان إن الشيخ عيسى قاسم ، وهو أيضا شخصية قيادية في المعارضة، يعاني من ارتفاع شديد في ضغط الدم، والسكري ومرض في القلب.

وسمحت السلطات البحرينية - بحسب ما ذكرته التقارير - لأسرة الشيخ قاسم، بنقله إلى مستشفى تختاره، بعد رفضها الرعاية الطبية التي تقدمها الدولة.

وكانت محكمة قد قضت في شهر مايو/أيار بالسجن لمدة عام مع وقف التنفيذ لاتهامه بجمع تبرعات بطريقة غير قانونية، وغسيل أموال.

وجردت السلطات في العام الماضي الشيخ قاسم - وهو في أواخر السبعينيات من عمره - من الجنسية، لاتهامه "بخدمة المصالح الأجنبية"، وظل قيد الإقامة الجبرية في منزله منذ ذلك الوقت.

ولا تزال الحالة الصحية المتدهورة للشيخ قاسم نقطة خلاف لأسابيع بين السلطات وأسرته، التي رفضت عرض الحكومة نقله إلى المستشفى خشية احتجازه وترحيله إذا ترك منزله.

وتطالب حركة المعارضة في البحرين التي هزت احتجاجاتها البلاد في 2011، بحكومة منتخبة، وقد واجهتها السلطات بحملة ملاحقة للمعارضين السياسيين.

وسجن في الحملة عشرات من النشطاء البارزين، كما أن السلطات حلت جماعات المعارضة الدينية والعلمانية على السواء.

وجرد مئات من الأشخاص من جنسيتهم، بحسب ما قالته منظمة العفو الدولي، أمنستي إنترناشونال.

وتتهم حكومة البحرين إيران بدعم الاحتجاجات، ومحاولة الإطاحة بالحكومة، لكن طهران تنفي أي دور لها في ذلك.

المزيد حول هذه القصة