اعتقال 20 شخصا في تركيا يعتقد أنهم على صلة بتنظيم "الدولة"

الشرطة التركية مصدر الصورة Reuters
Image caption الشرطة التركية

احتجزت الشرطة التركية 20 شخصا اشتبهت في أنهم على علاقة بتنظيم الدولة الإسلامية، وذلك قبيل حلول الذكرى السنوية الأولى لتعرض ملهى لهجوم أدى إلى مقتل 39 شخصا.

وذكرت وكالة دوغان التركية أن 15 من بين المعتقلين أجانب، مشيرة إلى أنهم قضوا بعض الوقت في سوريا أو العراق.

وأفادت تقارير بأنهم ربما كانوا يخططون لشن هجوم تزامنا مع بداية العام الجديد.

وقالت وسائل إعلام تركية إن السلطات اعتقلت خلال الأيام الأخيرة نحو 200 شخص يعتقد أنهم على صلة بتنظيم الدولة.

وقررت السلطات نشر 37000 شرطي في إسطنبول استعدادا للاحتفالات بمناسبة العام الجديد.

كما قررت إلغاء بعض الاحتفالات في المناطق المكتظة بالسكان، ومن ضمنها ميدان تقسيم في إسطنبول.

وذكرت وكالة الأناضول أن بعض أفراد الشرطة يخفون هوياتهم في شكل باعة متجولين في محيط ميدان تقسيم.

ونفذ مسلح من أوزبكستان يسمى عبد القادر ماشاريبوف هجوما قبيل دخول عام 2017 بدقائق على نادي "رينا" الليلي.

وقد بدأت إجراءات محاكمته الشهر الحالي بعد اتهامه رسميا بإطلاق النار من بندقية هجومية على رواد النادي وإلقاء قنابل موقوتة في النادي الواقع على ضفاف النهر في مدينة إسطنبول قبل سنة.

ولم تشهد تركيا هجمات كبيرة في عام 2017، ويبدو أن الشرطة التركية صعدت إجراءتها الأمنية استعدادا لحفلات رأس السنة الميلادية.

مصدر الصورة YASIN AKGULYASIN AKGUL/AFP/Getty Images
Image caption الذكرى السنوية الأولى لهجوم نادي رينا
مصدر الصورة YASIN AKGULYASIN AKGUL/AFP/Getty Images
Image caption نادي "رينا" الليلي.

المزيد حول هذه القصة