السعودية تودع ملياري دولار في بنك اليمن المركزي

اليمن مصدر الصورة AFP
Image caption تردي أوضاع الرعاية الصحية بسبب الحرب فاقم كارثة الكوليرا في اليمن

قررت السعودية الأربعاء إيداع ملياري دولار في البنك المركزي اليمني لدعم العملة اليمنية.

ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن بيان لوزارة الداخلية السعودية القول "لمواجهة الوضع الاقتصادي المتدهور الذي يواجهه الشعب اليمني بسبب أفعال ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، قرر الملك سلمان بن عبد العزيز إيداع 2 مليار دولار في البنك المركزي اليمني، وذلك في إطار جهود المملكة لدعم الشعب اليمني".

وتأتي هذه الخطوة بعد يوم من مناشدة رئيس الحكومة اليمنية بضخ أموال لدعم الريال اليمني الذي يواجه الانهيار والمساعدة في إنقاذ البلد من الجوع.

وقال رئيس الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، أحمد بن دغر، إن "إنقاذ الريال يعني إنقاذ اليمنيين من مجاعة حتمية".

وفقد الريال اليمني أكثر من نصف قيمته أمام الدولار الأمريكي وارتفعت الأسعار وباتت بعض السلع الأساسية بعيدة عن متناول العديد من اليمنيين.

ويكافح البنك المركزي اليمني، الذي يتخذ من مدينة عدن الجنوبية مقرا له، لدفع مرتبات موظفي القطاع العام.

يذكر أنه بعد سنوات من الحرب الأهلية يواجه اليمنيون تهديد المجاعة.

وقد قادت السعودية تحالفا عسكريا لدعم الحكومة التي تقاتل الحوثيين المتحالفين مع إيران.

وأدى الصراع في اليمن إلى أزمة اقتصادية وإنسانية في هذا البلد، وقد انتشرت الكوليرا في العام الماضي. وحذرت الأمم المتحدة من أن اليمن يمكن أن يواجه واحدة من أسوأ المجاعات في العصور الحديثة.

ووفقا لإحصائيات الأمم المتحدة، قُتل أكثر من 8670 شخصا، 60 في المئة منهم من المدنيين، وأصيب 49 ألفا و960 شخصا في غارات جوية واشتباكات على الأرض منذ تدخل التحالف الذي تقوده السعودية في الحرب الأهلية باليمن في مارس/ آذار 2015.

وفي عام 2014، تمكن الحوثيون من الاستيلاء على مساحات شاسعة من البلاد، بما فيها العاصمة صنعاء، وأجبروا حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي على الفرار.

ودفع هذا التحالف الذي تقوده السعودية إلى التدخل انتصارا لحكومة هادي التي نقلت مقرها إلى مدينة عدن.

المزيد حول هذه القصة