مبعوث قطري يصل غزة جالبا منحة قدرها 9 ملايين دولار

مصدر الصورة EPA
Image caption تصاعدت الاحتجاجات في غزة ضد قرار الرئيس ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل

وصل السفير القطري محمد العمادي رئيس اللجنة القطرية لإعمار غزة إلى القطاع حاملاً معه منحة مالية من الأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قدرها 9 ملايين دولار، وستشمل مساعدات غذائية وشراء وقود للمستشفيات وأدوية وأشياء أخرى.

واستعرض العمادي منحة الإغاثة القطرية لقطاع غزة، التي قال إنها جاءت اسهاما في تخفيف الأزمة الانسانية في القطاع، في مؤتمر صحافي عقده في مستشفى الشفاء بمدينة غزة بحضور ممثلين عن وكالة الأونروا.

وبين أنه تم تخصيص مبلغ 2 مليون و300 ألف دولار للمساعدات الغذائية والأغطية، و500 ألف دولار لصالح وقود المشافي ووزارة الصحة، مشيرا إلى أنها تكفي لأكثر من شهر، بينما تم تخصيص مليوني دولار للأدوية، وفيما يخص ترميم بيوت الفقراء فقد تم تخصيص مليون دولار، إضافة لمليون دولار لتسديد رسوم الطلبة في الجامعات، ومبلغ 2 مليون للحالات الإنسانية والمرضية.

وأضاف العمادي "في الوقت الذي يرى العالم سكان قطاع غزة ويراقبهم يتعرضون للموت والقهر ويموتون ببطء، جاءت المنحة الانسانية الإغاثية، ونأمل أن تكون حافزا قويا نشهد بعدها حراكا دوليا لإنقاذ غزة".

وفي موضوع آخر أكد العمادي عدم وجود نية لدى أي طرف بالتصعيد أو الدخول في حرب في قطاع غزة.

وقال العمادي "بشأن ما يتم تداوله عن حرب قادمة، أؤكد أنه وبناء على علاقتنا بالجانبين لا توجد نية لأي طرف بالتصعيد أو الدخول بمواجهة من شأنها أن تشعل المنطقة بالكامل".

المزيد حول هذه القصة