السعودية تهدد بامتلاك قنبلة نووية فور حصول إيران عليها

بن سلمان مصدر الصورة CBS
Image caption بن سلمان أكد استعداد بلاده للحصول على أسلحة نووية إذا فعلت إيران ذلك

حذر ولي العهد السعودي وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، من أن بلاده ستطور وتمتلك سلاحا نوويا إذا امتلكت منافستها الأقليمية إيران قنبلة نووية.

وقال بن سلمان في حوار مع برنامج 60 دقيقة على شبكة سي بي إس الأمريكية، إن السعودية "لا تريد الحصول على الأسلحة النووية"، لكنه استطرد موضحا "لكن دون شك إذا طورت إيران قنبلة نووية، فسوف نتبعها في أسرع وقت ممكن".

وخفضت إيران من قدرات برنامجها النووي، عقب توقيع اتفاق مع قوى دولية كبرى في 2015، لكن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، هدد بانسحاب الولايات المتحدة من هذا الاتفاق.

اهتمام غير مسبوق في بريطانيا بزيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان

التغييرات في السعودية منذ أصبح محمد بن سلمان وليا للعهد

وتتنافس السعودية وإيران على النفوذ في الشرق الأوسط منذ فترة طويلة، وكلتاهما تقدم نفسها ممثلة لطائفة في العالم الإسلامي (السعودية عن السنة وإيران عن الشيعة)، كما انهما تلعبان دورا في الصراعات الدائرة بالمنطقة من خلال دعم وتمويل جماعات متحاربة في عدة دول.

وتصاعدت المواجهة وحدة التوتر بين الرياض وطهران، في السنوات الأخيرة، مع اشتداد الحرب في كل من سوريا واليمن.

مصدر الصورة EPA
Image caption صواريخ إيرانية في عرض عسكري بالعاصمة طهران

محمد بن سلمان: تزويد إيران الحوثيين بالصواريخ "عدوان قد يرقى إلى أعمال الحرب"

وتحدث بن سلمان عن وصفه السابق للمرشد الأعلى لإيران أية الله على خامنئي بأنه "هتلر الجديد في الشرق الأوسط، وقال إنه "يريد التوسع عبر إنشاء مشروع خاص به في الشرق الأوسط يشبه إلى حد كبير مشروع هتلر التوسعي في عصره".

محمد بن سلمان: علي خامنئي هتلر جديد في الشرق الأوسط

وأضاف :" لم تدرك العديد من الدول حول العالم وفي أوروبا مدى خطورة هتلر حتى حدث ما حدث. لا أريد أن أرى نفس الأحداث تتكرر في الشرق الأوسط".

ووقعت المملكة العربية السعودية، الحليف الرئيسي للولايات المتحدة ، على معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية منذ عام 1988.

مصدر الصورة AFP
Image caption الاتفاق النووي وضع قيود على البرنامج النووي الإيراني

من غير المعروف حتى الأن ما إذا كانت السعودية قد حاولت تطوير أسلحة نووية من تلقاء نفسها، ولكن تقارير تحدثت عن استثمارها في مشاريع الأسلحة النووية الباكستانية.

وحذر عاموس يادلين، الرئيس السابق للمخابرات العسكرية الإسرائيلية، أمام مؤتمر في السويد عام 2013، من أن حال حصول إيران على القنبلة النووية، "فإن السعوديين لن ينتظروا شهرًا واحدًا. لقد دفعوا ثمن القنبلة بالفعل ، سيتوجهون إلى باكستان للحصول على ما يريدونه".

ووقعت إيران أيضا على معاهدة عدم الانتشار النووي، ودائما ما تقول إن برامجها النووية لأغراض سلمية فقط..

هل بات الاتفاق النووي الايراني على مفترق طرق؟

لكن في عام 2015، وقعت طهران على الاتفاق النووي من أجل رفع العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها في مقابل فرض قيود على البرامج النووية، والتي تخشى القوى العالمية أن تستخدمها لصنع سلاح نووي.

وقيد الاتفاق عملية تخصيب اليورانيوم وإنتاج البلوتونيوم في المفاعلات الإيرانية، وسمح أيضا بتكثيف عمليات التفتيش والرقابة على المنشآت النووية الإيرانية.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption ترامب يعارض الاتفاق النووي مع إيران ووصفه بانه "صفقة سيئة"

ورغم احتفاء الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، بهذا الاتفاق واعتباره نصرا له ولإدراته، إلا أن ترامب لا يرى هذا ووصف الاتفاق بأنه "الأسوأ على الإطلاق".

ترامب: إيران تنتهك روح الاتفاق النووي

وأقال ترامب مؤخرا وزير خارجيته ريكس تيلرسون، لأنه يؤيد الاتفاق النووي مع إيران، وجاء برئيس المخابرات الأمريكية السابق مايك بومبيو، والذي يعارض الاتفاق أيضا ويرى بضرورة إلغائه.

في يناير/ كانون ثاني، مدد ترامب قرار تخفيف العقوبات على إيران بسبب ما قال إنه سيكون آخر مرة. وينتهي تعليق العقوبات في مايو/ أيار.

وناشد قادة أوروبيون، من بريطانيا وفرنسا وألمانيا، الرئيس الأمريكي للحفاظ على الاتفاق النووي، ويقولون إنه يؤدي الغرض المطلوب منه.

ويعتقد على نطاق واسع أن إسرائيل هي البلد الوحيد في الشرق الأوسط الذي لديه أسلحة نووية، ولكنها ترفض تأكيد أو نفي أن لديها ترسانة نووية.

المزيد حول هذه القصة