أردوغان يتعهد بالسيطرة على تل رفعت في سوريا قريبا

مصدر الصورة Reuters

تعهد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بالسيطرة على مدينة "تل رفعت" شمالي سوريا، وذلك في إطار عملية عسكرية تشنها قوات بلده ضد مسلحين أكراد بالمنطقة.

يأتي هذا بعد نحو أسبوع من إعلان تركيا السيطرة على مركز مدينة عفرين بشمال غرب سوريا، بدعم من مسلحي "الجيش السوري الحر" السوريين.

وبدأت في 20 يناير/ كانون الثاني الماضي عملية عسكرية، باسم "غصن الزيتون"، لطرد "وحدات حماية الشعب" الكردية من عفرين.

وفي كلمة خلال مؤتمر لحزب "العدالة والتنمية" الحاكم بولاية طرابزون، قال أردوغان "إن شاء الله، سنضمن تحقيق هدف هذه العملية بعد السيطرة على تل رفعت خلال فترة وجيزة".

كما تعهد الرئيس التركي بملاحقة أعضاء جماعة "حزب العمال الكردستاني" في مدينة سنجار بشمال العراق.

وقال أردوغان "قلنا إننا لن نكتفي بعفرين. إرهابيو حزب العمال الكردستاني يفرون إلى سنجار، وسوف نذهب هناك ونبدأ عمليات. مشكلتنا هي الإرهابيون، ولسنا بدولة احتلال".

وتقول الحكومة التركية إن وحدات حماية الشعب الكردية امتداد لحزب العمال الكردستاني الذي تصنفه ضمن المنظمات الإرهابية والذي يخوض منذ ثلاثة عقود صراعا بجنوب شرق تركيا من أجل الحصول على حكم ذاتي للأكراد.

وتنفي وحدات حماية الشعب أي صلة تنظيمية مباشرة بحزب العمال الكردستاني.

ويقول "المرصد السوري لحقوق الإنسان" المعارض إن 289 مدنيا على الأقل، بينهم 43 طفلا، قتلوا في معركة عفرين. وينفي الجيش التركي استهداف المدنيين.

وبحسب تقديرات حديثة للأمم المتحدة، مازال هناك نحو 100 ألف شخص يعيشون بمنطقة عفرين، انخفاضا من 323 ألفا في نوفمبر/ تشرين الثاني. وتم تسجيل نحو 98 ألف شخص باعتبارهم نازحين إلى مناطق مجاورة خاضعة لسيطرة الحكومة السورية.

المزيد حول هذه القصة