إيران: حملة معارضة للحكومة على تويتر باستخدام الأوراق النقدية

إيران مصدر الصورة Twitter
Image caption الشعارات مستوحات من مظاهرات يناير التي شهدتها العديد من المدن الإيرانية

شرع مستخدمون لموقع تويتر في إيران في حملة معارضة للحكومة ينشرون من خلالها شعارات ومطالب حقوقية مكتوبة على الأوراق النقدية.

وينشر الناشطون في صفحاتهم على تويتر صورا للأوراق النقدية الإيرانية ويكتبون عليها شعارات مرتبطة بمظاهرات يناير/ كانون الأول المناهضة للحكومة، من بينها "أنا انقلابي"، أو "عدونا موجود هنا".

ووصف أحد الناشطين الحملة بأنها جسر بين وسائل التواصل الاجتماعي والمجتمع.

ويعتقد أن آلاف التغريدات نشرت تحمل وسما يقول "مئة ألف ورقة نقدية تتحدث"، منذ السبت.

وجاء في إحدى التغريدات: "ساور وسينا وستار يدفعون الثمن في السجن. ما أفعله أنا أمر بسيط. أتمنى فعلا أن أفعل شيئا."

وفي تغريدة أخرى نقرأ: "أيها المواطنون اكتبوا ما تريدون على هذه الأوراق النقدية".

وكتب ناشط آخر يعترض على استعمال الأوراق النقدية في معارضة النظام، قائلا: "هل تعتقدون فعلا أن الكتابة على الأوراق النقدية ستؤدي إلى تغيير النظام؟ هناك العديد من أساليب العصيان المدني، لماذا اخترتم هذه الطريقة؟

المزيد حول هذه القصة