السعودية تعتقل الداعية البارز سفر الحوالي بسبب "كتاب ينتقد الأسرة الحاكمة"

الشيخ سفر الحوالي مصدر الصورة من صفحة "منابر الفكر" على يوتيوب

اعتقلت السلطات السعودية الداعية الإسلامي البارز الشيخ سفر الحوالي وثلاثة من أبنائه.

وقال نشطاء وحقوقيون سعوديون إن عملية الاعتقال تبدو أنها حملة على رجال الدين والمفكرين والمدافعين عن حقوق الإنسان في السعودية.

وذكرت جماعة "القسط" الحقوقية ومقرها لندن إن "الاعتقالات جرت بعد نشر الحوالي لكتاب ينتقد فيه الأسرة الحاكمة.

وأكدت جماعة أخرى مدافعة عن حقوق الإنسان خبر القبض على الحوالي، مستندة إلى مصادر مقربة منه.

ولم تعلق السلطات السعودية على توقيف الحوالي.

وتقول الرياض إن ليس لديها سجناء سياسيون، إلا أن مسؤولين حكوميين قالوا إن مراقبة النشطاء ضروري للحفاظ على الاستقرار الاجتماعي.

رجل دين سعودي: المقاومة للعراقيين فقط

من هو سفر الحوالي؟

برز الحوالي، وهو من مواليد عام 1955، قبل نحو 25 عاما كزعيم لحركة "الصحوة" التي اتهمت الأسرة الحاكمة بالفساد وانتقدتها بسبب التحرر الاجتماعي والعمل مع الغرب.

وزجت به السلطات في السجن خلال تسعينيات القرن الماضي لكنها أطلقت سراحه بعدما خفف من انتقاداته، وفي أعقاب الغزو الأمريكي للعراق عام 2003، ساند الحوالي "الجهاد" ضد الولايات المتحدة لكنه ندد أيضا بهجمات الإسلاميين المتشددين على الغربيين في السعودية.

------------------------------

يمكنكم استلام إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

المزيد حول هذه القصة