الاستخبارات التركية "تقتنص" مهاجم ريحانلي

يوسف نازيك مصدر الصورة AFP
Image caption وسائل إعلام تركية تقول إن نازيك "اعترف" بأنه خطط لهجوم دامية داخل تركيا

ألقت الاستخبارات التركية القبض على "مشتبه به رئيسي" في هجوم مزدوج أسفر عن مقتل العشرات في مايو/أيار 2013، بحسب ما نقلته وسائل إعلام حكومية في تركيا.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول أن جهاز الاستخبارات التركي اعتقل يوسف نازيك، وهو مواطني تركي، في مدينة اللاذقية، معقل مؤيدي الرئيس السوري بشار الأسد.

وقالت الوكالة إن نازيك "اعترف" بأنه خطط للهجوم الذي وقع منطقة ريحانلي "بناء على تعليمات من المخابرات السورية".

وتنفي الحكومة السورية صحة الإدعاء بأنها لعبت دورا في الهجوم، الذي خلف 53 قتيلا.

وتدعم تركيا مجموعات من المعارضة السورية المسلحة التي تقاتل ضد القوات الموالية للحكومة السورية.

وأوضحت وكالة الأناضول أن الاستخبارات نفذت "عملية خاصة" نقلت خلالها نازيك إلى تركيا دون "أي دعم استخباراتي أو لوجيستي من دولة أجنبية".

وقالت إنه خلال استجواب المشتبه به البالغ من العمر 34 عاما، اعترف بأنه "زار مسرح الجرية قبل الهجوم ونقل متفجرات من سوريا إلى تركيا بناء على تعليمات من الاستخبارات السورية".

ونشرت الوكالة مقطع فيديو يظهر فيه نازيك واقفا إلى جانب علم تركي، وهو يقول: "لم أستطع الهروب من الدولة التركية".

ولم يعلق المسؤولون السوريون بعد على هذه التقارير.

---------------------------

يمكنكم استلام إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

المزيد حول هذه القصة