واشنطن تقرر سحب بعض أنظمة باتريوت من الكويت والبحرين والأردن

(أرشيف) صواريخ باتريوت قرب حقول نفط في الكويت مصدر الصورة Reuters
Image caption (أرشيف) صواريخ باتريوت قرب حقول نفط في الكويت

قررت الولايات المتحدة سحب بعض أنظمة الدفاع الصاروخي "باتريوت" من الكويت والبحرين والأردن للتركيز على التهديدات التي تطرحها روسيا والصين.

ووصفت الكويت القرار الأمريكي بأنه "خطوة روتينية"، وقالت إن نظام باتريوت الخاص بها قادر على حماية حدودها. ولم يصدر بعد تعليق من جانب الأردن أو البحرين على هذه الخطوة.

ويستخدم نظام باتريوت لاعتراض الطائرات والصواريخ.

وسيجري سحب أربعة أنظمة دفاعية من الشرق الأوسط: اثنان من الكويت وواحد من كل من الأردن والبحرين.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مسؤول أمريكي، لم يكشف عنه هويته يوم الأربعاء، قوله إن القرار يهدف إلى "إعادة التوازن بعيدا عن منطقة الشرق الأوسط".

وجاءت تلك الخطوة في إطار سعي واشنطن لزيادة التركيز على التهديدات المتزايدة من روسيا والصين.

وقال المسؤول الأمريكي لوكالة "فرانس برس" إن "الأنظمة الأربعة ستعود إلى الولايات المتحدة خلال شهر أو اثنين للصيانة والتحديث، وإعادة الانتشار".

وشدد على أن واشنطن لن تترك حلفائها في حالة ضعف، بل سيتم تجهيز وسائل دفاعية أخرى لحمايتها.

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" أول من تحدث عن الخطط الأمريكية لسحب المنظومات الدفاعية من الشرق الأوسط، رغم تزايد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران، التي هاجمها الرئيس دونالد ترامب، في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأشارت الصحيفة إلى أن صواريخ باتريوت لم تكن تحمي المنشآت والقواعد الأمريكية في تلك الدول فقط، بل كانت تستخدم للدفاع عن الحلفاء في المنطقة.

--------------------------------------------------------------------

يمكنكم استلام إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

المزيد حول هذه القصة