رئيس الوزراء الإسرائيلي يهدد حماس "بضربة قوية" مع استمرار الاحتجاجات

جنود إسرئيليون مصدر الصورة Reuters
Image caption يقف جنود إسرئيليون على أهبة الاستعداد على الناحية الأخرى من الحدود

هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بتوجيه ضربة قوية لحركة حماس الفلسطينية بعد الاشتباكات الأخيرة على الحدود بين غزة وإسرائيل.

وقال نتنياهو خلال اجتماع الحكومة الأسبوعي "يبدو أن حماس لم تفهم. إذا استمرت هذه الهجمات فسنوقفها بطريقة أخرى، بتوجيه ضربات قوية جدا".

وأضاف "نحن نقترب من القيام بعمل مختلف يتضمن ضربات قوية. لو كانت حماس ذكية ستوقف العنف في الحال".

وقد أوقفت إسرائيل دخول بضائع إلى غزة الجمعة بعد مواجهات قتل فيها سبعة فلسطينيين بنيران الجيش الإسرائيلي.

وجاء ذلك بعد أيام من بدء دخول الوقود من إسرائيل إلى غزة للتخفيف من حصار مستمر منذ عشر سنوات.

وكانت الأمم المتحدة قد توسطت في ترتيب تدفع بموجبه قطر ثمن توريد الوقود لمحطة توليد الطاقة في غزة على مدى ستة شهور.

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان قد قال إن توريد الوقود سوف يستأنف في حال توقف العنف تماما.

ويطالب المحتجون في غزة بالعودة إلى بلداتهم التي تقع الآن في الأراضي الإسرائيلية، والتي هجروا منها أو غادروها عام 1948.

وتتهم إسرائيل حماس باستخدام الاحتجاجات كغطاء لتنفيذ هجمات.

المزيد حول هذه القصة