طالب بريطاني متهم بالتجسس في الإمارات

ماثيو هيدجيز مصدر الصورة DANIELA TEJADA
Image caption تقول دانييلا إنها قلقة بشأن حالة زوجها النفسية في السجن.

أعلن مسؤولون إماراتيون اتهام رجل بريطاني في الإمارات العربية المتحدة بالتجسس.

وقالت الحكومة الإماراتية الاثنين إن ماثيو هيدجيز يواجه اتهامات "بالتجسس لمصلحة دولة أجنبية وبالنيابة عنها".

واعتقل هيدجيز، وهو طالب دكتوراه في جامعة درم البريطانية في 5 مايو/أيار الماضي في دبي. وتقول تقارير إنه احتجز في زنزانة انفراديا لمدة خمسة شهور.

واحتجز هيدجيز ،31 عاما، في المطار وهو في طريقه لمغادرة الإمارات بعد انتهائه من بحث رحلة بحثية.

وقيل إن الطالب البريطاني أجرى مع مصادر مقابلات تناولت السياسة الخارجية واستراتيجية الأمن الإماراتيتين.

وقالت بيان صادر عن الحكومة الإماراتية الاثنين إن ""أكد النائب العام في الإمارات العربية المتحدة اليوم أن ماثيو هيدجيز، مواطن بريطاني، اتهم بالتجسس لمصلحة دولة أجنبية ونيابة عنها، ما يعرض للخطر الجيش والاقتصاد والأمن السياسي للإمارات العربية المتحدة".

وقالت دانييلا تيجادا، زوجة هيدجيز، التي تقيم مع زوجها في إكستر، إن تقارير أشارت إلى أن زوجها سيحاكم بتهمة التجسس وسيمثل أمام المحكمة الأسبوع المقبل، إلا أنه لم تصلها أي تأكيد رسمي من الإمارات أو من وزارة الخارجية البريطانية.

وأضافت أن "هيدجيز لم يتلق الرعاية الطبية المناسبة ولا سيما فيما يتعلق بصحته العقلية خلال بقائه رهن الاحتجاز منفردا "، مشيرة إلى "أنه منذ اعتقاله لم يسمح له إلا بزيارتين قنصليتين وهذا انتهاك مباشر لحقوقه".

ووصفت زوجها ، الذي يبحث في تأثير الربيع العربي على السياسة الخارجية والاستراتيجية الأمنية للإمارات العربية المتحدة، بأنه "رجل نزيه وصاحب مبدأ"، مضيفة أن "لديه عقلا أكاديميا رائعا وسجلا رائها لا تشوبه شائبة"، مناشدة بالسماح له بالعودة إلى منزله.

وتقول وزارة الخارجية البريطانية إنها تقدم الدعم فيما أثار وزير الخارجية البريطاني جيرمي هنت "مخاوف كثيرة" بشأن هذه القضية مع نظيره الإماراتي.

المزيد حول هذه القصة