الحكم بالسجن مدى الحياة على زعيم المعارضة في البحرين

الشيخ علي سلمان مصدر الصورة AFP

قضت محكمة في البحرين بالسجن مدى الحياة على الشيخ علي سلمان من بين 3 معارضين بارزين في البلاد ملغية حكما سابقا بتبرئتهم من اتهامات بالتجسس لصالح قطر.

وأفاد بيان من النائب العام بأن المحكمة قضت بالسجن المؤبد على الشيخ علي سلمان الأمين العام لجمعية الوفاق المعارضة والشيخ حسن سلطان وعلى الأسود العضوين بالجمعية نفسها.

وكانت محكمة الدرجة الأولى للتقاضي قد برأت سلمان وسلطان والأسود من الاتهامات التي وجهت إليهم قبل أشهر.

من جانبها اعتبرت منظمة العفو الدولية أن الحكم يعد "إساة للقضاء" ويأتي ضمن "التضييق المستمر على المعارضة".

وقالت مديرة مكتب المنظمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إن " هذا الحكم يوضح الجهود المستمرة وغير القانوية للسلطات البحرينية لإسكات أي نوع من المعارضة".

وأضافت "الشيخ علي سلمان سجين رأي والسبب الوحيد لسجنه هو أنه مارس حقه السلمي في ممارسة حرياته و التعبير عن رأيه".

من هو الشيخ علي سلمان

ولد الشيخ علي سلمان في البحرين عام 1965 ودرس في جامعة الملك فيصل في السعودية ثم توجه إلى قم في إيران حيث التحق بالحوزة العلمية هناك.

وفي بداية التسعينيات شارك في تأسيس جمعية الوفاق وتولى قيادتها، وهي الجمعية التي قادت المعارضة السياسية في البحرين.

البحرين تعلق إصدار تأشيرات للقطريين

أزمة الخليج: محطات رئيسية

وقد شاركت الجمعية في انتخابات 2010 وحصلت على 18 مقعدا من بين 40 مقعدا في المجلس الوطني البحريني (البرلمان).

وبعد الربيع العربي في عام 2011 اضطربت العلاقة بين الجمعية والحكومة البحرينية إثر احتجاجات اتهمت الحكومة الجمعية بأنها تقف وراءها.

وعقب ذلك اعتقل الشيخ علي سلمان عام 2013 ثم أطلق سراحه ليعتقل مجددا في عام 2014 وحكم عليه في يوليو/تموز 2015 بالسجن 4 أعوام لإدانته بالتحريض.

وقررت محكمة الاستئناف زيادة مدة العقوبة إلى 9 أعوام بعد إدانته بـ "الترويج لتغيير النظام بالقوة"، قبل أن تقرر محكمة التمييز خفض العقوبة إلى 4 سنوات.

وأدى اعتقال الشيخ علي سلمان وإدانته لاحتجاجات في البحرين وإدانات من قبل منظمات حقوقية.

وكان القضاء قد حل جمعية الوفاق التي كانت لها أكبر كتلة نيابية قبل استقالة نوابها في فبراير/شباط 2011، والتي كان يترأسها سلمان.

يذكر أن العلاقات مقطوعة منذ 5 يونيو/حزيران عام 2017 بين قطر والبحرين. وتتهم البحرين ومعها السعودية والإمارات ومصر قطر بتمويل الإرهاب والتدخل في شؤون دول الخليج، وهو ما تنفيه الدوحة.

المزيد حول هذه القصة