"وداعًا حلب" وثائقي من بي بي سي يفوز بجائزة إيمي العالمية للوثائقيات

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
"وداعًا حلب" وثائقي من بي بي سي

فاز وثائقي "وداعا حلب" الذي أنجزته قناة بي بي سي عربي بجائزة إيمي العالمية المخصصة لفئة الوثائقيات برسم عام 2018.

ويتحدث الوثائقي عن قصص شخصية في الأحياء الشرقية من مدينة حلب السورية قبل تهجير سكانها في نهاية 2016، كما يكشف عما عاشه قرابة 200 ألف شخص تحت الحصار، وما تعرضوا له من معاناة وقصف وتجويع منذ أول أيام الحصار حتى اليوم الأخير من اتفاق التهجير.

واتضح في تشرين الثاني / نوفمبر ٢٠١٦ أن المعركة النهائية لمدينة حلب كانت جارية، لذا كلفت بي بي سي حينها أربعة ناشطين صحفيين بإعداد هذا الفيلم، حيث واجهوا صعوبات كبيرة أثناء توثيق أحداث الوثائقي.

والناشطون الصحفيون الأربعة هم: سراج الدين العمر ومجاهد أبو الجود وباسم أيوبي وأحمد حشيشو، كما أخرجته من بي بي سي عربي كريستين غراباديان.

يذكر أن هذا الوثائقي سبق أن حصد ثلاث جوائز عالمية، الأولى كانت جائزة Impact Sony البريطانية في مهرجان "Rory peck 2017" عن فئة تصوير الأحداث الراهنة في الأفلام الوثائقية، ووصفه أعضاء لجنة التحكيم آنذاك بأنه "عمل حيوي ومثير يكاد يشبه قصة حب" كما وصفوه "بالوثائقي الرائع والجميل".

أما الجائزة الثانية فكانت "Greerson" في مهرجان لندن السينمائي 2017 عن فئة إخراج الأفلام الوثائقية، كما فاز بجائزة الصحافة في اللجنة الدولية للصليب الأحمر ضمن مهرجان مونت كارلو للتلفزيون عن عام ٢٠١٨.

---------------------------------------

يمكنكم تسلم إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة