احتجاجات في تونس على زيارة مرتقبة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان

لافتات في شوارع تونس معارضة للزيارة مصدر الصورة EPA
Image caption لافتات في شوارع تونس معارضة للزيارة

دعت نقابات العمال التونسية، وبعض جماعات المجتمع المدني، إلى الاحتجاج على زيارة مرتقبة لولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، بسبب مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وتنظم نقابات الصحفيين التونسيين، ومنظمات غير حكومية، ومنظمات مجتمع مدني أخرى، مظاهرة الاثنين في الساعة 5:00 مساء، بحسب التوقيت المحلي، في وسط العاصمة.

كما تعتزم اتحادات الطلاب تنظيم احتجاجات أخرى صباح الثلاثاء في العاصمة التونسية، وفي مدينة صفاقس.

أمراء آل سعود المخطوفون

وقالت الرئاسة التونسية إن محمد بن سلمان سيزور تونس لعدة ساعات الثلاثاء، خلال جولة إقليمية، دون أن تدلي بتفاصيل أكثر عن برنامج الزيارة.

مصدر الصورة EPA
Image caption رفعت نقابة الصحفيين التونسيين دعوى قضائية على ولي العهد السعودي

دعوى على ولي العهد

ورفعت نقابة الصحفيين التونسيين دعوى قضائية على ولي العهد السعودي، استنادا لنظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية، الذي صدقت عليه تونس عام 2011.

واستندت النقابة في دعواها إلى تقارير الأمم المتحدة المتعلقة بأوضاع حقوق الإنسان في اليمن.

وانتقدت نقابة الصحفيين في رسالة مفتوحة إلى الرئاسة "زيارة ولي العهد، التي تمثل خطرا على أمن المنطقة وسلامها وعلى العالم، وتهديدا لحرية التعبير".

وأضافت أن في وصوله "انتهاكا صارخا لمبادئ ثورتنا".

ولا تزال السعودية تواجه انتقادا شديدا بسبب قتل خاشقجي في قنصلية بلاده في اسطنبول في 2 أكتوبر/تشرين الأول.

وأفادت تقارير بأن جثته قطعت أوصالها، لكن تحليلا لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، سي آي إيه، سرب إلى وسائل إعلام أمريكية، أشار بالاتهام إلى ولي العهد.

ونفت الحكومة السعودية ضلوع ولي العهد في الحادث، الذي وصفته بأنه عملية "مارقة".

وقد بدأ محمد بن سلمان أول جولة خارجية له منذ اندلاع أزمة قتل خاشقجي، بزيارة الإمارات والبحرين، وتشمل الجولة مصر وتونس.

وكانت السعودية قد حذرت من أن انتقاد ولي العهد "خط أحمر".

"لا أهلا ولا سهلا بابن سلمان"

وذكر بيان للرئاسة المصرية أن الأمير محمد بن سلمان سيزور "وطنه الثاني مصر" وسوف يلتقي خلال الزيارة بالرئيس عبد الفتاح السيسي لبحث العلاقات الثنائية، وبعض الملفات السياسية ذات الاهتمام المشترك.

مصدر الصورة Reuters
Image caption قتل خاشقجي مازال يثير غضبا في العالم

وتشارك مصر، والسعودية، إلى جانب الأردن، في مشروع نيوم على البحر الأحمر، وهو مشروع سياحي يتضمن تطوير أراض مصرية وسعودية وأردنية لتكون ضمن المشروع في أقصى شمال غربي السعودية.

وأصدرت الحركة المدنية الديمقراطية، وهي حركة مصرية معارضة، بيانا بعنوان "لا أهلا ولا سهلا بابن سلمان في القاهرة"، رفضت فيه الزيارة وقالت إنها "محاولة لتجميل صورة ولي العهد المشوهة نتيجة جريمة قتل خاشقجي".

ووقع نحو 100 صحفي عريضة لرفض الزيارة.

المزيد حول هذه القصة