الشرطة الإسرائيلية تتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزوجته بالرشوة والفساد

مصدر الصورة Reuters
Image caption خضع نتنياهو للتحقيق أكثر من مرة

أوصت الشرطة الإسرائيلية بتوجيه تهمة الفساد والرشوة لرئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، وزوجته سارة.

ويشتبه في أن الزوجين منحا امتيازات لشركة الاتصالات بيزيك مقابل استفادة نتنياهو وزوجته من تغطية إعلامية إيجابية.

ونفى نتنياهو المزاعم التي جاءت في القضية المعروفة برقم 4000.

ويقرر المدعي العام الآن ما إذا كان سيوجه التهمة رسميا لرئيس الوزراء وزوجته.

وقال نتنياهو الأحد في بيان: "هذه التوصيات تحددت وسربت قبل بدء التحقيق نفسه"، مضيفا: "أنا على يقين أن السلطات المعنية، بعد اطلاعها على الملف، ستصل إلى نتيحة واحدة وهي أنه لا توجد قضية، لأنه لم تكن هناك أي قضية".

وكانت الشرطة أوصت في فبراير/ شباط بتوجيه تهم الفساد لنتنياهو، في قضايا أخرى.

ووصف هو هذه الاتهامات بأنها "لا أساس لها".

وجاء في وسائل الإعلام الإسرائيلية أن نتنياهو خضع للتحقيق أكثر من مرة.

ويقود رئيس الوزراء، البالغ من العمر 69 عاما، ائتلافا حكوميا هشا، ولكنه يبدو واثقا من أن هذه المزاعم لن تؤدي إلى انتخابات مبكرة.

وتجري الانتخابات المقبلة في نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2019. وهذه الفترة الثانية لنتنياهو على رأس الحكومة.

المزيد حول هذه القصة