انطلاق الحملات الانتخابية في كردستان العراق

دعاية انتخابية في السليمانية
Image caption دعاية انتخابية في السليمانية

انطلقت في اقليم كردستان العراق شمالي البلاد الحملات الانتخابية التي تسبق توجه الناخبين الى صناديق الاقتراع في الخامس والعشرين من الشهر المقبل لاختيار نواب المجلس الوطني الكردي، وذلك للمرة الاولى منذ اربع سنوات.

ويواجه الحزبان الكرديان الرئيسيان، الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني، تحديا جديدا هذه المرة يتمثل في قائمة اطلقت على نفسها اسم قائمة التغيير.

"الشفافية والاصلاح"

ويدعو الحزب الجديد في برنامجه الانتخابي الى الشفافية والاصلاح.

يذكر ان الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه مسعود بارزاني والاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه جلال طالباني قد احتكرا السلطة في الاقليم، وقادا التمرد الكردي ضد الحكومة العراقية المركزية. ويهيمن الحزبان على مختلف مناحي الحياة في الاقليم.

الا ان مراسلا لبي بي سي في الاقليم الكردي يقول إن ثمة دلائل تشير الى ازدياد عدم الرضا بين صفوف الناخبين، وان موضوع الفساد قد يصبح محور الانتخابات للمرة الاولى في المنطقة الكردية.

يذكر ان اقليم كردستان العراق يتمتع بقدر كبير من الاستقلالية عن الحكومة المركزية في بغداد منذ اوائل عام 1991 في اعقاب حرب تحرير الكويت، عندما أعلنت الولايات المتحدة وبريطانيا منطقة لحظر الطيران في شمال العراق لحماية الأكراد.

ويساهم في الانتخابات 24 تكتلا سياسيا.