اوباما يشيد بشجاعة المحتجين الايرانيين ويمتدح موسوي

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اشاد الرئيس الرئيس الامريكي باراك اوباما بشجاعة الايرانيين الذين تظاهروا احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية الايرانية والتي فاز بها الرئيس الحالي محمود احمدي نجاد حسبما اعلنت السلطات.

وقال اوباما خلال مؤتمر صحفي مشترك مع المستشارة الالمانية انجيلا ميركل في البيت الابيض ان هذه الاحتجاجات دليل "على توق الايرانيين وسعيهم الدؤوب الى العدالة وعلى شجاعتهم في وجه الوحشية".

واضاف ان العنف الذي تعرض له المتظاهرون في ايران مثير للغضب وان من حق الايرانيين التظاهر والتعبير عن الرأي واسماع صوتهم.

كما امتدح اوباما المرشح الاصلاحي مير حسين موسوي الذي رفض نتائج الانتخابات، وقال ان موسوي جسد آمال الايرانيين الذي يرغبون بالانفتاح على الغرب.

واشار اوباما الى الاحداث الاخيرة التي شهدتها ايران ستكون لها تداعيات على فرص الحوار بين بلاده وايران رغم انه لم يوضح طبيعة هذه التداعيات الى ان يتضح "ما جرى داخل ايران".

من جهة اخرى انتقد وزراء خارجية مجموعة الثماني في مدينة تريستي بإيطاليا أحداث العنف التى اعقبت الانتخابات ودعوا السلطات إلى احترام حقوق الإنسان الأساسية وبينها حرية التعبير.

وطالب بيان المجموعة بتسوية الأزمة السياسية الحالية في إيران من خلال الحوار الديمقراطي.

ولم تصل صيغة البيان الصادر عن الاجتماع إلى حد الإدانة القوية التى طالبت بها فرنسا وإيطاليا.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك