العراق يحتفل بانسحاب القوات الامريكية

الجنرال عبود قمبر والجنرال دانيل بولجر
Image caption حفل تسليم رمزي لوزارة الدفاع العراقية في بغداد

تجري في بغداد استعدادات لاقامة حفل ساهر كبير ليلة الاثنين للاحتفال بانسحاب القوات الامريكية من المدن العراقية الرئيسية.

يقام الاحتفال في ساحة كبيرة، على ان يعتبر يوم الانسحاب عطلة رسمية في البلاد.

ومن المقرر ان تنسحب القوات الامريكية الى قواعدها الثلاثاء الذي اعلن يوما للسيادة الوطنية.

وسيلقي الشعراء القصائد ويعزف الموسيقيون للترفيه عن الجمهور في منتزه الزوراء في بغداد.

ومن المقرر ان تغادر القوات الامريكية العراق بنهاية عام 2011.

ويتوقع ان تنتهي العمليات الحربية للقوات الامريكية في العراق بحلول سبتمبر 2010.

ومع تولي قوات الامن العراقية مسؤولية الامن في المدن والبلدات الرئيسية من 1 يوليو، فقد الغيت اجازات الشرطة وتم حشد المزيد من القوات.

ويقول المراسلون ان القوات الامريكية غابت عن المناطق الشيعية والسنية في بغداد بشكل مقصود قبل اتمام الانسحاب.

واكتظت الشوارع بالسيارات والمشاة فيما انطلقت الموسيقى من الحوانيت.

ونصبت الشرطة العراقية نقاط تفتيش للتدقيق في الهويات وتفتيش السيارات بحثا عن اسلحة.

وسلم مبنى وزارة الدفاعة، الذي تم الاستيلاء عليه عقب الغزو عام 2003، الى الحكومة العراقية الاثنين.

وتسلم الجنرال عبود قمبر، قائد عمليات بغداد، مفتاحا رمزيا من الجنرال الامريكي دانيل بولجر قائد القوات الامريكية في بغداد.

ويظل في الاعراق 131 الفا من القوات الامريكية، منها 12 فرقة مقاتلة، ومن غير المتوقع ان ينخفض العدد عن 128 الفا حتى ما بعد الانتخابات العراقية في يناير المقبل.