ايران ستفرج عن احد موظفي السفارة البريطانية المعتقلين

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اعلن وزير الخارجية البريطاني ديفيد مليباند ان ايران ستفرج عن احد الموظفين الايرانيين في السفارة البريطانية في طهران الاحد.

وقال مليباند ان نائب وزير الخارجية الايراني ابلغ السفير البريطني في طهران انه لن يتم توجيه الاتهام الى ثمانية من بين الموظفين التسعة الذين تم اعتقالهم.

يذكر ان سبعة من الموظفين تم اطلاق سراحهم قبل عدة ايام وفي حال تأكد اطلاق سراح الثامن لن يبقى قيد الاعتقال سوى المستشار السياسي لدى السفارة حيث افادت ان الانباء انه سيتم توجيه تهمة العمل ضد المصلحة الوطنية.

وادت الخطوة الايرانية الى توتر في العلاقت بين طهران من جهة ولندن وغيرها من العواصم الاوروبية.

فقد استدعت 27 دولة أوروبية سفراء ايران في عواصمها في خطوة منسقة للاحتجاج على اعتقال ايران للموظفين.

كما اوقفت الدول الاوروبية منح حاملي جوازات السفر الدبلوماسية الايرانية تأشيرات دخول الى الدول الاوروبية وهدد الاتحاد الاوروبي باتخاذ مزيد من الاجراءات في حال عدم اخلاء سبيل الموظفين المعتقلين.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك