اليمن :الحكم بإعدام ستة بتهمة الانتماء إلى القاعدة

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قضت محكمة يمنية اليوم الاثنين بإعدام ستة يمنيين وسجن عشرة اشخاص آخرين بينهم أربعة سوريين وسعودي واحد لمدد متفاوتة وذلك بتهمة الانتماء لتنظيم القاعدة والضلوع في سلسلة من الهجمات الدامية.

وحكمت محكمة الجزاء اليمنية المختصة بقضايا الإرهاب على المتهم السعودي بالسجن 15 عاما وعلى ثلاثة سوريين بالسجن للمدة نفسها فيما حكم على السوري الرابع بالسجن 12 سنة.

كما حكمت على خمسة يمنيين آخرين ضمن المجموعة المؤلفة من 16 شخصا بالسجن, فحكم على أحدهم بالسجن ثمانية سنوات وعلى آخر بالسجن عشر سنوات وعلى اثنين بالسجن 12
سنة وعلى خامس بالسجن 15 عاما، ويحق للمتهمين استئناف هذه الأحكام.

وفور صدورالأحكام ردد المدانون التكبيرات وهتافات داعية إلى "تحرير بلاد الإسلام" وشككوا أيضا في عدالة المحكمة.

واتهم المحكومون بتشكيل خلية تورطت في 13 هجوما بينها هجوم على سياح في حضرموت شرقي اليمن في يناير/كانون الثاني 2008 اسفر عن مقتل سائحتين بلجيكيتين.

ومن الهجمات ايضا عمليات نسبت الى تنظيم القاعدة خلال 2008 بينها الهجوم على السفارة الأمريكية في صنعاء في يوليو/ تموز 2008 بقذائف اخطأت الهدف واصابت مدرسة مجاورة و استهداف مجمع سكني يقطنه خبراء غربيون وهجوم انتحاري على معسكر الأمن المركزي في مدينة سيئون شرقي البلاد.

كما تضمن لائحة الاتهام المشاركة في اشتباكات في مدينة تريم قتل فيها القائد العسكري لتنظيم القاعدة حمزة القعيطي.

وبحسب الادعاء, نجح حمزة القعيطي, وهو احد الهاربين من معتقل المخابرات اليمني مطلع عام 2005, في تشكيل هذه الخلية في صحراء حضرموت.


وقال الادعاء العام إن معظم المتهمين على الأرجح من العائدين من العراق, الأمر الذي يفسر وجود سوريين وسعودي بينهم.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك