إعدام 13 من جماعة سنية في إيران

إعدام علني في إيران(أرشيف)
Image caption المنظمات الحقوقية تنتقد طهران على خلفية أحكام الإعدام

أعلنت السلطات الإيرانية أنها أعدمت شنقا 13 شخصا من عناصر جماعة جند الله السنية المتهمة بتدبير هجمات جنوب شرقي إيران.

وقال إبراهيم حميدي المسؤول في السلطة القضائية بالإقليم في تصريح لوكالة إيرنا الإيرانية للأنباء إن أحكام الإعدام نفذت داخل السجن بعد ان كان مقررا أن تنفذ علنا في مدينة زهدان.

وقال المدعي العام في المدينة إن المدانين اعدموا لتورطهم في قتل العشرات من المدنيين ورجال الشرطة وعمليات تفجير.

وسيتم خلال أسبوع تنفيذ حكم الإعدام في عبد الحميد ريجي شقيق عبد الملك ريجي زعيم جماعة جند الله التي تقول طهران إن لها صلات بتنظيم القاعدة.

وتتهم السلطات هذه الجماعة بتديبر سلسلة هجمات في إقليم سيستان بلوشستان جنوب شرقي إيران منها تفجير مسجد في مدينة زهدان عاصمة الإقليم في مايو/ أيار الماضي مما أسفر عن مقتل 25 شخصا.

وتعد زهدان مركزا لحركة تمرد يقودها المسلمون السنة من عرقية البلوش ضد النظام الحاكم في إيران ذات الأغلبية الشيعية.

وكانت منظمة العفو الدولية قد طالبت بتعليق تنفيذ الأحكام وقالت إن محاكمة المتهمين لم تكن عادلة.

وتتهم المنظمات الحقوقية طهران بالتوسع في استخدام أحكام الإعدام، لكن إيران تؤكد أنها احكام تصدر للردع وبعد إجراءات قضائية مطولة.