مدينة درسدن تسعى لتخليد مروة الشربيني

مظاهرة في مصر لمقتل مروة الشربيني
Image caption موجة من الغضب تفجرت في مصر عقب مقتل مروة الشربيني

تسعى مدينة درسدن الألمانية الى تخليد دائم لذكرى المصرية مرة الشربيني التي قتلت داخل قاعة محكمة في هذه المدينة في جريمة اثارت الاستنكار، وذلك حسب ما ذكرته متحدثة باسم المدينة.

واوضحت كاي شولتز المتحدثة باسم بلدية درسدن "ان لقاء مع ممثلين للمدينة والمجلس المركزي للمسلمين متوقع الاسبوع المقبل لاتخاذ قرار حول كيفية تخليد ذكرى الضحية وسنتشاور ايضا مع عائلة الضحية".

من جانبها، قالت ماريتا شيفرديكر ادولف مساعدة رئيس بلدية درسدن المكلفة شؤون الهجرة "اننا نفكر في اطلاق اسم مروة الشربيني على احد شوارع المدينة لكن في المرة الاخيرة التي اردنا ان نقوم بعمل مماثل تطلب الامر 16 عاما".

يذكر انه في الأول من يوليوالجاري اقدم الماني من اصل روسي في الثامنة والعشرين على طعن مروة الشربيني، البالغة من العمر 31 عاما وهي حامل في الشهر الثالث، 18 طعنة سكين داخل محكمة درسدن.

وكانت مروة قد ذهبت الى المحكمة للادلاء بشهادتها في دعوى ضد الرجل بشأن خلاف حدث بينهما حين تهجم عليها في حديقة للاطفال ووصفها بانها "ارهابية".

واتهم المسؤولون الالمان بالتاخر في الرد على استنكار المسلمين في حين نظمت مظاهرات احتجاج في القاهرة وطهران.

وقد شارك الالاف من سكان درسدن السبت في تجمع نظم تخليدا لذكرى مروة امام بلدية المدينة.