كلينتون: العرض الأمريكي بالتحاور مع إيران "ليس أبديا"

هيلاري كلينتون
Image caption هيلاري كلينتون حذرت إيران من أن بلادها قد لا تنتظر استجابتها للحوار المشترك إلى الأبد

حذرت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون إيران من أن الولايات المتحدة لن تمدد عرضها بإجراء حوار معها إلى أجل غير مسمى.

وقالت كلينتون خلال كلمة بشأن السياسة الخارجية الأمريكية إنه يتعين على إيران الاستجابة الآن للعرض الذي قدمه الرئيس باراك أوباما.

وأضافت كلينتون أنه في حالة نقاعس إيران عن الاستجابة للعرض الأمريكي ستواجه مزيدا من العزلة بشأن برنامجها النووي مضيفة أن بلادها تشعر بالاستياء من الطريقة القمعية التي تعاملت بها السلط\ات الإيرانية لمواجهة المظاهرات التي اندلعت في ايران في أعقاب إعلان نتائج انتخابات الرئاسة الايرانية.

وقد كشفت كلينتون التي تعتزم القيام بزيارة إلى الهند الأسبوع الجاري عن نيتها زيارة باكستان في الخريف القادم.

وقالت إن بلادها سترحب بكل الذين أعلنوا نبذهم العنف في أفغانستان، وأن النجاح هناك يتطلب تعاونا وثيقا من جانب باكستان المجاورة، من أجل إنزال الهزيمة بطالبان.

ويقول كيفن كونوللي مراسل بي بي سي في واشنطن إنه ليست هناك أفكار جديدة في خطاب هيلاري كلينتون.

"لا أوهام"

ويضيف أن هناك اعتقادا في العاصمة الأمريكية أن يكون هدف كلينتون من هذا الخطاب تأكيد دورها القيادي في السياسة الخارجية الأمريكية.

ويرى مراسلنا أن خطاب كلينتون جاء بعد أسبوع من تألق وبروز دور الرئيس أوباما ونائبه بايدن وثلاثة من المبعوثين الأمريكيين الخواص على الساحة الدولية.

ويضيف مراسلنا أيضا أن كلينتون وجهت انتقادات مباشرة لإدارة الرئيس بوش عندما قالت إن سياستها تجاه ايران لم تنجح.

وقد أعلنت كلينتون أنه ليس لدى الرئيس أو لديها أي أوهام أن الحوار مع ايران سيحقق نجاحا من أي نوع، مضيفة أن هذا الاحتمال تضاءل خصوصا خلال الأسابيع التي أعقبت الانتخابات.

وقالت "إننا نبقى مستعدين للحوار مع ايران إلا أن الوقت المناسب هو الآن، ولن تظل الفرصة قائمة إلى ما لا نهاية".