اسرائيل: ليبرمان يأمر بنشر صورة لهتلر والحسيني

أفجيدور ليبرمان
Image caption ليبرمان من صقور الساسة في اسرائيل

طلب وزير الخارجية الإسرائيلية أفيجدور ليبرمان من السفارات الاسرائيلية بالخارج باستخدام صورة تجمع الزعيم النازي ادولف هتلر مع رجل دين فلسطيني لمواجهة الضغوط الدولية بشأن مشروع استيطاني في القدس.

وحسبما ذكر مسؤول اسرائيلي لوكالة فرانس برس ان قرار ليبرمان يقضي بتعليق صورة تظهر هتلر جالسا عام 1941 مع الحاج امين الحسيني والذي كان يشغل منصب مفتي فلسطين في ذلك الوقت.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن هويته ان " وزير الخارجية امر بتوزيع الصورة على كل السفارات" للبرهنة على مسألة معروفة جيدا وهي ان المفتي تعاون مع هتلر.

واضاف المسؤول ان موظفي وزارة الخارجية رفضوا مطلب ليبرمان في اخر حلقة من سلسلة الاختلافات مع وزيرهم المتشدد.

وكانت الولايات المتحدة قد استدعت سفير اسرائيل في واشنطن الاسبوع الماضي وطلبت منه وقف العمل في المشروع السكني في حي " الشيخ جراح" في القدس الشرقية المحتلة.

الا ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو رفض المطلب الامريكي بشدة وقال ان سيادة اسرائيل على القدس الشرقية التي احتلتها وضمتها عام 1967 " غير قابلة للنقاش".

وقال نتنياهو انه لن توجد قيود على عمليات البناء في اي مكان في " القدس الموحدة".

واضاف " لا نستطيع ان نقبل حقيقة ان اليهود لن يكون باستطاعتهم العيش والشراء في اي مكان في القدس".

ويعتبر المجتمع الدولي الاحياء السكينة اليهودية في القدس الشرقية مستوطنات ويراها عقبة في طريق السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين.