اردوجان يلتقي الاسد، وعملية السلام في مقدمة نقاط البحث

اردوجان
Image caption جامعى حلب منحت اردوجان دكتوراه فخرية تقديرا لدعمه لغزة ومساندته سورية

يجريالرئيسالسوري بشارالاسد جولةمحادثاتمعرئيس الوزراءالتركي رجب طيب اردوجان الذي يصل الى حلبصباح الاربعاءفيزيارة تستمريوما واحدا يرافقه خلالها وزيرالخارجيةاحمد داووداوغلو.

وتقولمصادرمطلعةانمحادثات الجانبينستتركزعلىالعلاقاتالثنائية وعمليةالسلام، اضافةالىموضوع التعاون على صعيدالمياه. وترى اوساطمراقبة فيدمشقانالعلاقاتالثنائية بينالبلدين تزدادرسوخا معالزمنوخاصةعلىالصعيدالاقتصاديحيثوصل حجمالتبادلالتجاري العامالماضيالى مايزيدعلىالملياريدولار.

كماوقعالجانبانعلى اتفاقياتعسكريةواتفاقايات علىالصعيدالمائي تقومبموجبهاتركياباتخاذالاجراءاتاللازمةلتامين احتياجاتسورية منالمواردالمائيةمن نهريدجلةوالفرات.

امابالنسبةلعمليةالسلام فان دمشق ماتزالتتمسكبالدورالتركيكوسيطموثوقعلىصعيدهذهالعملية.

وكانت مصادر رسميةسوريةقدنفت لبي بي سيوجودايةوساطةاذربيجانيةاويونانيةبينسوريةواسرائيل فيظلمواقفاسرائيليةترىدمشقانهالاتعبر عنرغبة اسرائيلية جادة للسيرقدمافيعمليةالسلام، حيثتشيرالعاصمةالسورية الىعدموجودشريك اسرائيلي لانجاحعمليةالسلام.

هذه الملفات ستكون محورلقاءالاسد – اردوجانفي ظل تحركاميركي تجاهدمشق علىصعيدعمليةالسلام حيثيتوقعانيزورهاخلالالفترةالقريبةالقادمةالمبعوثالرئاسيالاميركي جورجميتشللتحريكعمليةالسلامعلىالمسارالسوري.

اردوجان الذي زار دمشقنهاية العامالماضي 2008 سيتسلمخلالزيارتهالدكتوراهالفخريةمنجامعةحلبتقديرالمواقفهالشجاعةفيدعمهلصمودغزة وتضامنهمعسورية حسببيانللجامعة.

المزيد حول هذه القصة