يهود يصلّون عند حائط المبكى عبر الانترنت

يهود يصلون
Image caption يتم طباعة الصلوات ولصقها على حائط المبكى

اصبح لدى اليهود الموجودين خارج القدس ويرغبون في اداء الصلاة عند حائط المبكى وسيلة جديدة للقيام بذلك وهي موقع تويتر لخدمة الشبكات الاجتماعية.

ويتم طباعة الصلوات، التي ترسل في ما يطلق عليه "تويتس"، وتعلق على الحائط بجانب الاف الاوراق المماثلة التي يضعها الزوار هناك.

ومنذ بدء الخدمة قبل ثلاث اسابيع، استغلها المئات. ويقول مؤسس الخدمة انه تفاجئ بنجاحها. وبحلول مساء الخميس، كان لدى الون نيل اكثر من الف رسالة لم تقرأ بعد.

وقال لوكالة انباء اسوشيتد برس "انا غارق. لا استطيع مجاراة كل هذه التويتس".واضاف ان "الامر بدأ كهواية، ولا استطيع الحفاظ عليه بمفردي. لكني عازم على عدم اضاعة اي صلاة".

واشار نيل الى انه ادرك قدرة تويتر بعدما رأى كيف استخدمه ايرانيون لتداول المعلومات والصور مع العالم الخارجي اثناء الاضطراب الذي اعقب الانتخابات في البلاد.

وقال ان "هناك استخدامات لا حصر لها على تويتر، وخطر ببالي (ما الذي استطيع فعله بحيث يكون جديدا وابداعيا وربما ينفع الناس في اسرائيل)".

والحائط الغربي، الذي يشار اليه احيانا باسم حائط المبكى، في المدينة القديمة هو اكثر اماكن العبادة قدسية في اليهودية.

ويتردد الالاف على المكان ليضعوا صلواتهم المكتوبة على اوراق بين الاحجار التي ترجع الى الفي عام على امل ان تصل طلباتهم بسرعة الى الرب.