اول خادمات سعوديات يبدأن العمل

نساء سعوديات
Image caption لايتقبل المجتمع السعودي المحافظ فكرة عمل النسوة كخادمات

ذكرت تقارير من السعودية ان اول مجموعة من الخادمات السعوديات بدأت تزاول عملها في ظل مشروع حكومي.

وحتى الان، كانت المهنة – التي يعتبرها الكثير من السعوديين مهينة – مقصورة بدرجة كبيرة على الآسيويات.

وسمحت وزارة العمل السعودية للنساء السعوديات بالعمل كخادمات منذ عامين، لكن كانت هناك مقاومة قوية لهذا التحرك.

وذكرت صحيفة المدينة ان 30 امرأة سعودية تتراوح اعمارهم بين 20 و45 عاما بدأن العمل في جدة.

وقد تواجه الخادمات اوضاعا قاسية منها العمل لساعات طويلة وفسخ العقود وانتهاكات جنسية.

وتعاقدت النساء للعمل ثماني ساعات في اليوم مقابل اجر شهري يبلغ 1500 ريال (400 دولار).

ولم يذكر ان ايا منهن حاصلة على شهادة التعليم الابتدائي.

وقالت هناء عثمان، وهي مدير وكالة توظيف، للصحيفة ان النساء تم اختيارهن بعد سلسلة من المقابلات والتدريب المكثف.

واضافت ان مئة اخرين تقدمن للعمل كخادمات ومازلن بانتظار اجراء مقابلات.

وتابعت ان من المفترض ان تنفذ الخادمات مهامهن عندما لا يكون اصحاب العقارات الذكور موجودين.

وذكرت تقارير ان ارباب اعمالهن وقعوا استمارات تعهدوا فيها بالتعامل مع الخادمات بموجب القانون.

وكان قرار وزارة العمل قبل عامين بالسماح للسعوديات بالعمل كخادمات اثار جدلا.

وهناك وصمة عار اجتماعية متصلة بهذه المهنة لكن المؤيدين، مثل الارامل الفقيرات، يقلن انهن في حاجة لعمل شريف.