متهمون في الأردن بالتخطيط لعمليات من غزة

Image caption منظر من العاصمة الأردنية عمان

مثل اليوم الأربعاء أربعة من بين ستة متهمين أمام محكمة أمن الدولة في الأردن على خلفية حيازة أسلحة والتخطيط للالتحاق بمقاتلين فلسطينيين في قطاع غزة لمقاتلة إسرائيل.

ولدى سؤال المتهمين الأربعة عن التهم المسندة إليهم أجابوا جميعا بأنهم "غير مذنبين".

وقد أسندت نيابة أمن الدولة إلى الستة، من بينهم اثنان فاران من قبضة السلطات الأردنية،"تهمة حيازة سلاح اتوماتيكي (رشاش كلاشنكوف) بدون ترخيص قانوني بقصد استخدامه على وجه غير مشروع".

ثم قررت هيئة المحكمة برئاسة العميد صبحي المواس رفع الجلسة إلى 25 آب/أغسطس الحالي للاستماع الى شهودالنيابة وبعدهم الدفاع.

وكانت السلطات الأردنية اعتقلت كلا من أسامة أبو كبير وصخر زيدان وحسن محمدومحمد وليد فيما تواصل تعقب علاء الدين الخوالدة ومحمدحمدان .

لائحة الاتهام

وتتلخصلائحة الاتهامبأن المتهم الأول أسامة قرّر التوجه إلى قطاع غزّة بطريقة غير مشروعة للالتحاق بالمقاتلين هناك، مدفوعا بالاجتياح الإسرائيلي قبل تسعة أشهر للقطاع الخاضع لسلطة حماس الإسلامية.

وفي مطلع العام الحالي "بدأ اسامة تشكيل خلية على الساحة الاردنية للاشتراك معه في مغادرة البلاد بطريقة غير مشروعة وتنفيذ عمليات عسكرية هناك"، حسبما تضيف اللائحة.

"وتنفيذا لذلك توجه إلى مدينة جرش (45 كيلو مترا شمال عمان) والتقى هناك بالمتهم صخر الذي أبدى موافقته على الاشتراك معه. وقبل حوالي شهرين طلب أسامة وصخر من سائر المتهمين الاشتراك معهما لشتكيل "خلية" من أجل التسلل إلى غزة ومحاربة إسرائيل هناك."

بعد ذلك تم إلقاء القبض على أربعة من أفراد المجموعة المفترضة وقدموا إلى محكمة أمن الدولة.