عباس يرفض توطين اللاجئين في أول خطاب له بعد انتخابات فتح

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

عقد رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، محمود عباس، أول اجتماع للجنة المركزية الجديدة في حركة فتح التي انتخب على رأسها في أعقاب الانتخابات الأخيرة.

وشدد عباس في خطابه على أن القدس ينبغي أن تكون عاصمة للدولة الفلسطينية بعد إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية.

وقال عباس إن فلسطين هي الموطن الوحيد للشعب الفلسطيني مثلما أن مصر للمصرييين ولبنان للبنانيين والأردن للأردنيين.

وتابع أن القيادة الفلسطينية تساند دعوة الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، لوضع حد للاستيطان.

ومضى قائلا إن فتح تعترف بوقوعها في أخطاء وتمتلك إرادة تصحيحها.

وواسى بعض العناصر القيادية التي لم يُعَد انتخابها في اللجنة المركزية في حركة فتح.

وفي رد على أسئلة الصحفيين بشأن اللاجئين الفلسطينيين، قال عباس إنه ضد توطينهم في أي بلد.

وقال المحلل السياسي، هاني المصري، من رام الله في حوار مع بي بي سي تعليقا على كلمة عباس إن انتخابات اللجنة المركزية أفرزت رئيسا أقوى لكن مع وجود عناصر قيادية شابة جديدة أقوى.

لكن المصري قال إنه لم يتضح بعد ما إذا كانت برامج حركة فتح ستتحول إلى سياسات تتبعها الحكومة الفلسطينية.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك