اوباما يعين مسؤولين لشؤون اللاجئين العراقيين

عائلة عراقية تغادر الفلوجة (2004)
Image caption غادر الملايين من العراقيين ديارهم بسبب العنف الطائفي

عين الرئيس الامريكي باراك اوباما مسؤولين بارزين للعمل مع الحكومة العراقية بشأن اللاجئين العراقيين.

والمسؤولان هما سامانسا باور المسؤولة الرفيعة في مجلس الامن القومي الامريكي والسفير مارك ستوريلا.

وبموجب هذا التعيين ستنسق باور الجهود الحكومية بشأن اللاجئين العراقيين عبر العديد من المؤسسات حسب ما اعلن روبرت جيبس المتحدث باسم البيت الابيض.

وقد وصل إلى بغداد بالفعل ستوريلا لمباشرة مهامه كمنسق أعلى لشؤون اللاجئين العراقيين.

واوضح جيبس أن هذه التعيينات اقرت بعد مناقشات جرت خلال زيارة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إلى واشنطن الشهر الماضي.

يذكر أن باور عملت في منصب اكاديمي رفيع في جامعة هارفرد، وحصلت على جائزة عن كتابها حول تدخل القوى الاجنبية لوقف الابادة الجماعية.

أما ستوريلا فهو دبلوماسي رفيع شغل من قبل المنصب الثاني في بعثة الولايات المتحدة في جنيف.

وقدرت المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة في عام 2008 عدد اللاجئين العراقيين الذين يعيشون في الدول المجاورة بحوالي مليوني شخص.