محاكمة بهائيين إيرانيين بتهم التجسس

المتهمون السبعة من طائفة البهائيين
Image caption يحظر النظام الإيراني الطائفة البهائية ويتهمها بالهرطقة

يُحاكم، الثلاثاء، سبعة أعضاء في طائفة البهائيين في إيران بتهم التجسس لصالح إسرائيل و"إهانة المقدسات".

وكان ستة من البهائيين اعتقلوا في شهر مايو/أيار من عام 2008 في حين اعتقل العضو السابع قبل شهرين من الآن علما بأن المعتقلين يحتلون مواقع قيادية في الطائفة البهائية في إيران.

ويُذكر أن النظام الإيراني يحظر الطائفة البهائية ويتهمها بالهرطقة.

ويقول البهائيون إن أعضاء طائفتهم يصلون إلى 300 الف عضو في إيران التي شهدت نشوء جماعتهم.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن حسن حداد من مكتب هيئة الادعاء العام في طهران قوله إن "محاكمة البهائيين السبعة المتهمين بالتجسس لصالح النظام الصهيوني في إسرائيل ستجري يوم الثلاثاء".

وكان أقارب البهائيين الذين اعتقلوا في السنة الماضية قالوا إن المعتقلين نقلوا إلى سجن إيفين في طهران بعدما داهم مسؤولون في وزارة الاستخبارات منازلهم في جنح الليل.

ويقول تنظيم الطائفة البهائية الدولية إن مئات من أتباع الطائفة اعتقلوا وأعدموا منذ قيام الثورة الإيرانية عام 1979.

لكن الحكومة الإيرانية تنفي اعتقال وإعدام أشخاص بناء على معتقداتهم الدينية.

ويعتقد البهائيون أن مؤسس طائفتهم في القرن التاسع عشر الميلادي، بهاء الله، نبي.