استمرار المعارك العنيفة في مقديشو

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

تواصلت المواجهات العنيفة في العاصمة الصومالية مقديشو بين القوات الحكومية التي تدعمها قوات الاتحاد الإفريقي من ناحية ومقاتلي الفصائل الإسلامية المعارضة مما أسفر عن سقوط اكثر من 20 قتيلا وإصابة العشرات.


وقد تعهدت كل من حركة الشباب المجاهدين والحزب الإسلامي بمواصلة القتال ضد القوات الحكومية وقوات الاتحاد الإفريقي خلال شهر رمضان قائلة إنه شهر الجهاد في الإسلام.


وقد انسحبت القوات الإثيوبية من مدينة "بلد وين" التي توغلت فيها اليوم لدعم قوات الحكومة الصومالية في حربها ضد مقاتلي الفصائل الإسلامية المعارضة .

وقالت وكالة رويترز ان المقاتلين الاسلاميين شنوا هجوما على مقر قوات حفظ السلام والقوات الحكومية عند احد المحاور الرئيسية في مقديشو، ثم امتدت الاشتباكات الى احياء اخرى.

وافاد شهود عيان بان كثيرا من الضحايا من المدنيين.

وتدعم قوات حفظ السلام الحكومة الهشة التي يقودها شيخ شريف احمد، التي تحظى بدعم الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي.

غير ان حكومة شيخ شريف تواجه مقاومة شرسة من تنظيمات معارضة، من ابرزها تنظيم الشباب.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك