القاهرة: مشعل يبحث المصالحة ويدعو إلى عدم التسرع في التطبيع

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

بحث رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل ومدير المخابرات المصرية عمر سليمان في القاهرة محادثات المصالحة مع حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وركزت المحادثات على الجهود لتشكيل حكومة وحدة وطنية في وقت لاحق من هذا الشهر.وقال مشعل إن هناك إجماعا على أن المصالحة هي الطريق الوحيد المتوفر، وإنه لا يمكن إجراء الانتخابات بدونها.

ودعا مشعل في مؤتمر صحفي مشترك مع الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى إلى عدم التسرع في الاستجابة إلى ما تطرحه واشنطن بشأن التطبيع مع اسرائيل. وأضاف أن المفاوضات بشأن صفقة إطلاق سراح الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط الأسير لدى حماس لا تزال في بدايتها.

وقال مشعل أيضا إن هناك "شوطا غير بسيط" يجب قطعه في ملف شاليط، رغم دخول عامل الوساطة الألمانية الجديد على الخط.

وأضاف أن حماس أبلغت"الأشقاء في مصر" على مدى الشهور الماضية باستعدادها لإتمام صفقة الأسرى قائلا إن العقبات تاتي من" الطرف الآخر" في إشارة إلى إسرائيل.

ويشارإلى أن واشنطن تقترح على الدول العربية اتخاذ مبادرات تجاه التطبيع مع إسرائيل مقابل موافقة الحكومية الإسرائيلية على تجميد الاستيطان واستئناف مفاوضات السلام.

وتتوسط مصر تتوسط بين حماس واسرائيل لضمان الافراج عن الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط، الاسير لدى حماس في غزة من يونيو/حزيران من عام 2006، مقابل الافراج عن مئات المعتقلين من اعضاء الحركة في السجون الاسرائيلية.

مشعل

محادثات مشعل في القاهرة تناولت أيضا جهود المصالحة الفلسطينية

وقالت مصادر مصرية إن محادثات عمر سليمان مع وفد حماس ركزت على مفاوضات المصالحة وإمكانية التوصل إلى اتفاق تبادل للأسرى.

وكانت اسرائيل قد افرجت في الثاني من هذا الشهر عن تسعة من نواب حماس بعد انقضاء محكوميتهم.

وقد اعتقل النواب بعد اسر شاليط، وهو ما نظر اليه على انه ورقة ضغط على حماس لاطلاق سراح الجندي الاسرائيلي.ولا يزال 24 نائبا من حماس رهن الاعتقال في السجون الإسرائيلية.

وساطة ألمانية

وقد اشارت مجلة ديرشبيجل الالمانية الواسعة الانتشار في نهاية اغسطس/ آب الماضي الى قبول اسرائيل عرضا المانيا لتبادل الاسرى مع حماس.

وحسب المجلة فان الحكومة الاسرائيلية اليمينية بزعامة بنيامين نتنياهو قد قبلت العرض الذي ينص على افراج اسرائيل عن 450 سجينا فلسطينيا مقابل اطلاق سراح شاليط، وان امام حماس مهلة تنتهي اوائل سبتمبر/ايلول.

ومن بين نقاط تشابه العرض الالماني مع مسودة الاتفاق الذي توسطت فيه مصر افراج اسرائيل عن عدد من السجناء الفلسطينيين وبعد ذلك ينقل شاليط الى القاهرة مقابل اطلاق سراح اسرائيل مزيدا من السجناء الفلسطينيين.

وكانت المانيا قد توسطت بين حزب الله اللبناني واسرائيل اكثر من مرة ونجحت في ترتيب تبادل اسرى وجثث بين الطرفين.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك