يوم دامي للقوات الامريكية

ترحيب في كولورادو بجندي عائد من العراق
Image caption ترحيب في كولورادو بجندي عائد من العراق

قتل ثمانية جنود امريكيين في اكثر الايام دموية للقوات الامريكية في العراق وافغانستان.

ففي العراق قتل ثلاثة جنود في انفجار عبوة استهدف دورية لهم شمال البلاد ـ في اسوأ حادث للقوات الامريكية منذ خمسة اشهر ـ فيما قتل رابع في العاصمة بغداد.

وقتل اربعة جنود فيما وصف بانه "هجوم معقد" في اقليم كونار شرق افغانستان.

وتصاعدت وتيرة اعمال العنف في افغانستان الى حد غير مسبوق، فيما زاد عدد الهجمات في العراق منذ انسحاب القوات الامريكية من المدن في يونيو.

ولم يعلن عن مواقع الهجوم الى حين ابلاغ أهالي الجنود القتلى، لكن يعتقد ان الاربعة قتلوا في انفجار عبوات على الطرق.

مقتل عراقيين

وكانت الشرطة العراقية ذكرت ان تفجير عبوة ناسفة في بلدة امرلي جنوب كركوك اسفر عن مصرع قائد الشرطة المحلية واربعة من زملائه على الاقل.

كما اسفر هجوم استهدف مسؤول رفيع في وزارة الصحة في شرق بغداد عن مقتل احد موظفي الوزارة.

ولم ترشح تفاصيل كثيرة عن الحادث الذي قضى فيه اربعة جنود امريكيين في شرق افغانستان.

ونقلت وكالة اسوشيتدبرس عن المتحدثة باسم الجيش الامريكي النقيب اليزابيث ماتياس قولها انهم تعرضوا لـ"هجوم معقد".

وتصاعدت اعمال العنف في افغانستان الى حد غير مسبوق بعد ثماني سنوات من غزو البلاد بقيادة امريكية والاطاحة بطالبان.

ويعتقد ان حوالى 820 من القوات الامريكية قتلوا في افغانستان خلال تلك السنوات الثماني

وفي العراق، ارتفع معدل اعمال العنف منذ نهاية يونيو بعد انسحاب القوات التي تقودها امريكا من المناطق الحضرية تاركة مسؤولية الامن لقوات الجيش والشرطة العراقية.

ولا تزال ارقام الضحايا اقل من مستويات عام 2006 و2007 حين قتل اكثر من الفي عراقي شهريا في اعمال العنف.

ومنذ غزو العراق بقيادة امريكية عام 2003 قتل حوالى 4340 من القوات الامريكية.