حريق وأعمال شغب في سجن ابو غريب

جندي امريكي يسير داخل سجن ابو غريب
Image caption اغلق السجن عام 2006 اثر انتهاكات ارتكبها جنود امريكيون ضد سجناء عراقيين

أكدت مصادر عراقية لبي بي سي تجدد الاضطرابات في سجن أبو غريب مما أسفر عن جرح نحو 50 سجينا حتى الآن.

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن مصدر أمني عراقي أن حريقا اندلع في السجن بعد ظهر الجمعة اثر مواجهات بين سجناء وعدد من الحراس كانوا يقومون بجولة تفتيشية عن ممنوعات أو مواد خطرة كالسكاكين أو مخدرات.

وأضاف المصدر أن الشرطة "أرسلت فوجا من قوات الطوارىء، كما تدخلت قوة من الجيش لتهدئة الاوضاع".

وذكر شهود عيان أن المواجهات بدأت بعد ظهر الخميس حيث سمع إطلاق نار داخل السجن.

وكان عدد من السجناء أشعلوا حريقا ليل الخميس خلال أعمال شغب في السجن.

وأكد أحمد الخفاجي نائب وزير الداخلية العراقي في وقت متأخر ليل الخميس أنه تمت السيطرة على الحريق الذي تسبب في إصابات بين العاملين، بينما لم يصب أحد من السجناء.

يذكر أن وزارة العدل العراقية أعادت افتتاح سجن ابو غريب في 22 فبراير/ شباط الماضي بعد إغلاقه عام 2006 إثر تجاوزات ارتكبتها القوات الامريكية ضد المعتقلين العراقيين.

واطلقت الوزارة اسم "سجن بغداد المركزي" على المنشأة التي تسع ما بين 12 ألفا إلى 15 ألفا من السجناء.