قتلى وجرحى في انفجارات في بغداد وبعقوبة

بغداد
Image caption مشهد الدخان الذي شوهد في سماء وسط بغداد اثر الانفجار

افادت مصادر الشرطة العراقية عن انفجار عبوتين ناسفتين وضعتا على مقربة من منطقة شارع المتنبي وسط بغداد ما اسفر بحسب مصادر الشرطة عن مقتل ثلاثة اشخاص واصابة ثمانية اخرين.

وقال مراسل وكالة فرانس برس في بغداد إن هذه المنطقة تشهد زحاما شديدا بشكل يومي بسبب قربها من مدينة الطب التي تضم سبع مستشفيات كبيرة.

واوضحت الوكالة ان "انفجار وقع داخل ضريح احد السفراء الاربعة للامام المهدي المنتظر اسفر عن جرح احد حراسه وتبع ذلك انفجار سيارة مفخخة في مرآب القشلة قرب سوق السراي في منطقة الباب المعظم ما اسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص".

واكدت المصادر اصابة عدد من الاشخاص بجروح واحتراق عدد من السيارات المتوقفة في المكان.

يشار الى ان الضريح يعود الى السفير الاول عثمان بن سعيد العمري الاسدي.

وكان للامام المهدي اربعة سفراء خلال فترة "الغيبة الصغرى" قبل حلول "الغيبة الكبرى" التي ما تزال مستمرة حسب المعتقد الشيعي الاثنى عشري منذ القرن الحادي عشر حتى الان.

انفجار بعقوبة

ومن جانب اخر، اعلنت مصادر امنية واخرى طبية عراقية مقتل اربعة اشخاص بينهم امرأتان بانفجار عبوة ناسفة السبت شمال مدينة بعقوبة كبرى مدن محافظة ديالى.

وقال الرائد غضبان التميمي من شرطة ديالى ان "اربعة اشخاص بينهم امراتان قتلوا واصيب شخصان بجروح اثر انفجار عبوة ناسفة".

يشار الى ان جميع الضحايا من عائلة احد افراد عناصر الصحوة التي تقاتل تنظيم القاعدة.