طهران: لا تراجع عن البرنامج النووي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

أكدت ايران السبت انها لن تتراجع عن برنامجها النووي، وذلك بعد يوم واحد من اعلان واشنطن قبول عرض المباحثات مع طهران حول مجموعة واسعة من القضايا.

الدول الكبرى جربت اربع سنوات سياسة فرض العقوبات الفاشلة على ايران

وزير الخارجية الايراني منو شهر متكي

وقال وزير الخارجية الايراني منو شهر متقي في مؤتمر صحفي السبت "اننا لن نقبل اي تنازل بشأن حق الامة الايرانية في برنامجها النووي".

واضاف متقي في المؤتمر الذي شارك فيه نظيره التركي احمد داوداوغلو "ان ايران بتقديمها حزمة المقترحات أظهرت تصميما على التفاوض حول الموضوعات التي تم طرحها في المقترحات المقدمة".

وتابع قائلا "ان هذه المقترحات يمكن ان تكون اساسا للتفاوض ونرجو ان تأخذها القوى الست الكبرى على محمل الجد وتدرسها بعمق".

واضاف متقي ان الدول الكبرى جربت اربع سنوات مما وصفه "بسياسة فرض العقوبات الفاشلة"، وذلك في اشارة الى ثلاث قرارت بفرض عقوبات على طهران منذ عام 2006.

اما اوغلو، الذي يتقوم بلاده بجهود وساطة بين طهران وواشنطن، فقال "اننا نسعى الى رفع العقوبات (عن طهران)، وحل كافة المشكلات من خلال التفاوض".

قبول امريكي

وكانت ايران قدمت الى الدول الست المعنية بالملف النووي يوم الاربعاء مقترحات من خمس صفحات للتباحث حول عدد من القضايا الدولية منها نزع الاسلحة النووية.

متكي واوغلو

متكي واوغلو اثناء مؤتمرهما الصحفي

وهذه هي الدول الست هي المانيا بالاضافة الى الدول دائمة العضوية في مجلس الامن، وهي الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا.

ومن جانبه رحب المتحدث باسم البيت الابيض روبرت جيبس باستعداد طهران لاجراء مباحثات، الا انه عبر عن "خيبة امله" لتجاهل طهران الملف النووي، مشددا على ان واشنطن ستطرح هذا الملف على طاولة المباحثات.

واضاف جيبس ان على ايران مسؤولية تجاه المجتمع الدولي، وهي وقف برنامج الاسلحة النووية والباليستية".

واوضح جيبس "ان موضوع (الملف النووي) ربما لا ترغب طهران في طرحه اثناء المباحثات، لكن اؤكد لكم اننا سنقوم بطرحه".

اما خافيير سولانا مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي فقال إنه يسعى لعقد لقاء عاجل مع كبير المفاوضين النوويين الايرانيين سعيد جليلي بعد استشارة الدول الست الكبرى حول المقترحات التي تقدمت بها طهران.

وأوضح سولانا في بيان "نحن على اتصال بمكتب الدكتور جليلي لترتيب لقاء في أقرب فرصة ممكنة".

وأضاف "نحن ملتزمون بمحادثات مثمرة مع إيران لتبديد مخاوف المجتمع الدولي حول برنامجهم النووي".

لكن روسيا كانت أكثر ايجابية تجاه المقترحات الايرانية، واستبعدت فرض عقوبات على القطاع النفطي الايراني.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ان في المقترح الايراني "ما يمكن الاستفادة منه، مضيفا انه "استنادا الى قراءة سريعة للمقترح الايراني، ارى انه هناك ما يمكننا الانطلاق منه."

معلومات خاطئة

وفي ذات السياق قال وزير الدفاع الايراني احمد وحيدي ان واشنطن كان لديها تقدير خاطئ لبرنامج ايران النووي مبني على "معلومات مزورة".

واضاف وحيدي "اننا نعتبر انتاج اسلحة الدمار الشامل مناف للقيم الانسانية والدينية".

وكان آية الله على خامنئي، المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية، قال في خطبة الجمعة ان على ايران ان تبقى حازمة في الدفاع عن حقوقها النووية.

وشدد خامنئي على ان "يجب التزام الحزم في الدفاع عن حقوقنا في المجال النووي لأن التخلي عن الحقوق سواء في المجال النووي او غيره يعني انهيار النظام".

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك