الجيش اليمني يعلن قتل 22 من الحوثيين

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

أعلن الجيش اليمني مقتل 22 مسلحا حوثيا يومي السبت والأحد فيما دخلت حملته "الأرض المحروقة" على معقل المسلحين في الجبال الشمالية شهرها الثاني.

وقتل 15 مسلحا في عمليات مختلفة الأحد، وفقا لما قاله مصدر عسكري في الموقع الإلكتروني لوزارة الدفاع 26 سبتمنبر.نت والذي أضاف أن آخرين قد قتلوا بيد مواطنين دون أن يوضح عدد القتلى.

واضاف المصدر أنه تم إلقاء القبض على سبعة مسلحين.

وكانت وكالة الأنباء اليمنية سبأ قد نقلت عن قائد عسكري لم تذكر اسمه مقتل 7 مسلحين وجرح آخر السبت في محاولة لفتح بعض الطرق الحيوية في مقاطعة صعدة قرب الحدود السعودية.

وقد أقام المسلحون الحواجز وزرعوا ألغاما في العديد من الطرق.

وفي مقاطعة الجوف القريبة أسرت القوات اليمنية ثلاثة مسلحين، حسب ما صرح به أحد المسؤولين الأمنيين.

وكان الجيش اليمني قد شن هجوما شاملا الخميس في جبهة حرف سفيان الجبلية شاركت فيه خمسة ألوية فيما قام الطيران الحربي اليمني بقصف عدة مواقع للحوثيين في صعدة.

وقد اعلنت الحكومة اليمنية مقتل 17 مسلحا في الهجوم.

وفي المقابل ذكرت مصادر يمنية ان هؤلاء القتلى سقطوا جراء هجوم فاشل نفذه الحوثيون على موقع عسكري في جبل الصمع بصعدة.

وذكرت وكالة الانباء الرسمية "سبأ" ان اربعة مسلحين آخرين معارضين لحكومة الرئيس علي عبد الله صالح اسروا عندما كانوا يحاولون الفرار الى محافظة صعدة المعقل الرئيسي للمعارضين.

وكانت الحكومة اليمنية قد شنت هجومها الذي اطلقت عليه اسم "الأرض المحروقة" على المسلحين في 11 آي/أغسطس ف محاولة لقمع تمرد الحوثيين الذي اندلع عام 2004.

وتتهم حكومة اليمن (وغالبية سكانه من السنة) إيران بدفع الحوثيين الشيعة.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك