اعتقال سارقي آثار في العراق

آثار
Image caption آثار عراقية في متحف برلين

القت السلطات العراقية القبض على ثلاثة اشخاص قالت إنهم كانوا يتاجرون بالآثار المسروقة.

وقال اللواء عبدالامير الزيدي قائد الفرقة 12 في الجيش العراقي للصحفيين إن الرجال الثلاثة اعتقلوا في قرية العباسي التي تقع جنوب غربي مدينة كركوك بعد ان حاولوا بيع مجموعة من القطع الاثرية لاحد ضباط الاستخبارات في فرقته انتحل صفة مشتري لقاء مبلغ قدره 160 الف دولار.

وتشمل المجموعة تمثال فخاري لملك سومري وجرة صغيرة واختام ملكية سومرية.

واضاف الزيدي ان سكان القرية هم الذين اخبروا السلطات عن نشاطات المعتقلين الثلاثة. واضاف انه قرر إثر ذلك تشكيل فريق استخباري سري قام بالاتصال بالسارقين بدعوى الاهتمام بشراء التحف المذكورة.

وقال إن السلطات ما زالت تبحث عن شخص رابع لعلاقته بالقضية.

يذكر ان اكثر من 15 الف قطعة اثرية اختفت من المتحف الوطني العراقي في الايام الاولى للغزو الامريكي للبلاد في عام 2003، لم تسترجع منها الا ستة آلاف قطعة فقط.

المزيد حول هذه القصة